أكرم القصاص

فليكس بوسولوف

تعاطفاً مع راسبوتين

تعاطفاً مع راسبوتين

الثلاثاء، 18 ديسمبر 2018 08:00 م

لم أتخيل أننى سوف أفعلها فى يوم من الأيام، وأننى سوف أتعاطف مع «راسبوتين» وبالتحديد مع أحداث قتله، أعتقد أننى تفاجأت أكثر من كونى تعاطفت، أو بالتحديد بدأت أشك فى كل ما كنت أعرفه من قبل، لقد رُويت حكايات كثيرة عن مقتل الراهب الروسى الشهير الذى لم يكن راهبًا بالمرة.

الرجوع الى أعلى الصفحة