خالد صلاح

منازل الطوب

"التكييف vs غرف التهوية" فى بيوت الصعيد..  "سوهاج والأقصر وأسيوط وقنا الأعلى فى الحرارة والأقمشة المبللة والتكييفات وسيلتهم للهروب من سخونة الجو.. وسيدة صعيدية: "التكييفات والمراوح جابوا لنا المرض"

"التكييف vs غرف التهوية" فى بيوت الصعيد.. "سوهاج والأقصر وأسيوط وقنا الأعلى فى الحرارة والأقمشة المبللة والتكييفات وسيلتهم للهروب من سخونة الجو.. وسيدة صعيدية: "التكييفات والمراوح جابوا لنا المرض"

الثلاثاء، 18 يونيو 2019 11:48 م

الصعيد فى الماضى كان بيوت من طين وسقف من جريد أو بوص والفرش كان حصيرا من الحلف أو مفرش من القماش وكل هذه الأشياء كان المواطن الصعيدى يتغلب على الحر من خلالها، ولكن سرعان ما تطور الأمر

الرجوع الى أعلى الصفحة