خالد صلاح

عمر الأيوبى

«صفعة» برادلى للمدربين الوهميين

الأربعاء، 28 نوفمبر 2012 03:47 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
الأمريكى بوب برادلى المدير الفنى للمنتخب الوطنى وجه صفعة قوية لكل المدربين المصريين بحرصه على التوجه مع وفد الرياضيين إلى أسيوط لتقديم واجب العزاء لأهالى ضحايا القطار الذى راح ضحيته 52 طفلا وطفلة.

بوب برادلى الذى يقود الفريق الوطنى فى ظروف صعبة منذ قدومه، لا دورى ولا وديات بمصر ولا جماهير وأغلب اللاعبين الأساسيين لا يشاركون فى المعسكرات لارتباطات أنديتهم بالبطولات الأفريقية ومجلس الجبلاية لا يهتم به، والشركة الراعية تقدم له مباريات ضعيفة فنيا وكل هذا والرجل صامدا متمسكا بعمله متحديا كل الصعاب سعيا لحلم المصريين فى التأهل لمونديال 2014 بالبرازيل.

الخواجه الأمريكى وضح أنه يعشق مصر أكثر من كثيرين من كدابين الزفة من المدربين الذين لا نراهم إلا فى مظاهر الشو الإعلامى والبرامج الفضائية يتحدثون عن حب مصر والوطنية والحقوق الضائعة وضرورة عودة النشاط وكلام كثير أغلبه بلا معنى، ولكن عندما تظهر الأزمات الحقيقية فى البلد يختفى هؤلاء المدربون خوفا من دفع أى أموال من جيوبهم المتخمة بملايين الجنيهات من دماء الغلابة.

برادلى لبى مبادرة الإعلامى أحمد شوبير وسافر مع وفد الرياضيين لتقديم العزاء لأهالى ضحايا القطار بينما تحجج المدربون الوهميون بالاستعدادات للدورى الذى لن يلعب أو التفرغ للبقاء أمام شاشات التليفزيون يتابعون الأحداث السياسية يشجبون وينددون ويرفضون وعندما يطالبهم بعض الصحفيين بآرائهم عن الإعلان الدستورى الأخير مثلا تجدهم يرفضون التعليق ويقولون «لا نتحدث فى السياسة» عايزين ناكل عيش.

فأى عقليات هى تقود فرق الدورى المصرى لا تشارك سياسيا ولا تتعاون اجتماعيا وهى فى الأساس منهارة فنيا ولا تقدم أى فكر كروى يرفع المستوى، وأغلب المدربين الذين يعملون حاليا تعيينهم جاء من خلال العلاقات الشخصية مع مسؤولى الأندية وتظبيط السماسرة، والذى يجيد التظبيط يعمل، والذى يحترم نفسه وتاريخه لا، وإلا لماذا يجلس حسام حسن وطه بصرى وزيزو وجمال عبدالله فى البيت بدون عمل، بالتأكيد لأنهم يحترمون أنفسهم ولا يعرفون الطرق الملتوية للوصول لمسؤولى الأندية، كما يعرف الآخرون الفاشلون الذين بلا تاريخ سواء عندما كانوا لاعبين أو إنجازات وهم مدربون.

فشكرا برادلى على مبادرتك الطيبة التى أكدت مدى حبك لمصر والمصريين ومش خسارة فيك الدولارات ويكفى إنك كشفت المدربين المناظر أصحاب الأصوات العالية على الفاضى.
> تسريبة خبر غضب برادلى من اتحاد الكرة واستيائه من ضعف اللغة الإنجليزية لأعضاء الجبلاية خرجت من أشخاص هدفهم تشويه علاقة المدرب الأمريكى مع مسؤولى اتحاد الكرة لتحقيق مصالح شخصية، والإعلام نقل معلومة خرجت من مصادر موثوق فيها بغض النظر عن كون المعلومة صحيحة أم لا.

وعلى رجال الجبلاية التحقيق والبحث عن الأشخاص الذين يريدون الإساءة إلى برادلى وتطفيشه والركوب مكانه.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة