خالد صلاح

عمر الأيوبى

كابتن طاهر... زمن «البالونات» انتهى

الخميس، 10 أكتوبر 2013 06:42 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
طاهر أبوزيد متردد، ويفكر، ويفكر، ويدرس وقلقان من الصدام مع مجلس النادى الأهلى برئاسة حسن حمدى بدون مبرر لأنه الوزير والدولة وقوة القانون التى أمامها الجميع سواسية.
انتشرت شائعة خرجت من ديوان وزارة الرياضة منذ أيام قليلة بحل مجلس إدارة الزمالك برئاسة ممدوح عباس والاتجاه لتشكيل لجنة مؤقتة يترأسها كمال درويش.. وأبدى الجميع دهشته من الشائعة التى لم ينفها أو يؤكدها طاهر أبوزيد لأن مجلس الزمالك التزم الصمت تجاه لائحة الأندية ولم يعترض عليها مثل الأهلى الذى هاجم الوزير ورفض اللائحة رسميا واكتفى أبوزيد بالتأكيد أن مجلس حمدى ليس ذا صفة وانتهت صلاحيته.
وفسر الخبراء والإعلاميين شائعة حل مجلس الزمالك على أنها بالونة من الوزير لتهديد المجلس الأهلاوى.
ومع مرور الوقت وتأكد أن رحيل مجلس ممدوح عباس شائعة كان التفسير الحقيقى أنها «بالونة» وهو ما اعتبره العالمون ببواطن الأمور شيئا غريبا من وزير صاحب شخصية صعيدية قوية.
كابتن طاهر... أنت نجم كبير ليس على رأسك «بطحات» ولا سقطات فلا داعى للبالونات التى انتهى زمنها اتخذ قراراتك بعد دراستها وفقا لقوانين الدولة والعدالة ولا تخشى إلا الله.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

خالد حمدى

عندك ألف حق و حق

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة