خالد صلاح

"الخارجية" تتحرك لاطلاع العالم على الإرهاب فى مصر.. سامح شكرى يطلب استدعاء السفراء الأجانب لشرح أسباب إعلان حالة الطوارئ فى منطقة شمال سيناء.. والتأكيد على عدم شمول القرار منطقة جنوب سيناء السياحية

السبت، 25 أكتوبر 2014 08:56 م
"الخارجية" تتحرك لاطلاع العالم على الإرهاب فى مصر.. سامح شكرى يطلب استدعاء السفراء الأجانب لشرح أسباب إعلان حالة الطوارئ فى منطقة شمال سيناء.. والتأكيد على عدم شمول القرار منطقة جنوب سيناء السياحية سامح شكرى وزير الخارجية
كتبت آمال رسلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اجتمع سامح شكرى، وزير الخارجية، بعد ظهر اليوم، السبت، مع جميع مساعدى وزير الخارجية لمختلف القطاعات والمناطق الجغرافية بوزارة الخارجية، وذلك فى إطار متابعة الحادث الإرهابى الأخير، الذى وقع أمس، الجمعة، فى شمال سيناء وتداعياته الخارجية ونقل رسالة قوية للعالم الخارجى فى هذا الشأن.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية بدر عبد العاطى أن الوزير شكرى حرص خلال الاجتماع على إصدار توجيهات محددة لمساعدى وزير الخارجية ولجميع سفراء جمهورية مصر العربية فى الخارج تتعلق بالتحرك السريع والفورى والفعال لإحاطة العالم الخارجى بخطورة هذا الحادث الإرهابى الأثيم والأهمية البالغة لإدانته بأقسى وأشد عبارات الإدانة، وتقديم كل أشكال الدعم لمصر والتضامن معها فى الحرب، التى تخوضها ضد الإرهاب.

وأكد المتحدث أن عدم تقديم الدعم يصب فى مصلحة دعم الإرهاب والعمل على التعاون المشترك لقطع التمويل عن هذه التنظيمات الإرهابية، فضلًا عن التأكيد على العلاقة الوثيقة، التى تجمع بين التنظيمات الإرهابية المختلفة فى المنطقة والتى تعتنق ذات الفكر والأيديولوجية المتطرفة وتتعاون فيما بينها على المستوى العملياتى، الأمر الذى يفرض على المجتمع الدولى التعامل مع هذه التنظيمات على قدم المساواة من الأهمية والخطورة دونما التركيز على تنظيم بعينه وإغفال باقى التنظيمات الإرهابية.

أضاف المتحدث أن الوزير شكرى قد وجه مساعدى وزير الخارجية باستدعاء جميع السفراء الأجانب المعتمدين فى القاهرة لإبلاغهم بعناصر هذه الرسائل، وشرح أن إغلاق معبر رفح وما تضمنه القرار الجمهورى رقم 366 لسنة 2014 بشأن إعلان حالة الطوارئ فى منطقة شمال سيناء، إنما جاء لاعتبارات أمنية بحتة تتعلق بمكافحة الإرهاب، وأن الحكومة حريصة تمامًا على أرواح المدنيين الأبرياء، وأن حالة الطوارئ تقتصر على مناطق بعينها فى شمال سيناء تشمل: المنطقة المحددة شرقا من تل رفح مارا بخط الحدود الدولية وحتى العوجة، وغربا بداية من غرب مدينة العريش حتى جبل الحلال، وشمالا من غرب العريش مارا بساحل البحر المتوسط وحتى خط الحدود الدولية فى رفح، وجنوبا من جبل الحلال وحتى العوجة على خط الحدود الدولية، وذلك لمدة ثلاثة أشهر فقط. مع التأكيد على أن هذا القرار لا يشمل منطقة جنوب سيناء، التى تتمتع بالاستقرار ومن ثم لا تتأثر السياحة به.

كما وجه الوزير بقيام جميع سفراء مصر بالخارج بالتواصل مع الجهات الرسمية ووسائل الإعلام فى دول الاعتماد لنقل ذات الرسائل، فضلًا عن تواصل الوزارة الفورى مع المراسلين الأجانب المعتمدين بالقاهرة لشرح حقيقة الحرب الضروس التى تخوضها مصر ضد الإرهاب.


موضوعات متعلقة:

"كيرى" ووزراء خارجية عرب يقدمون التعازى لـ"الخارجية" فى شهداء العريش



مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

حسين

أهو دى اخرة مصافحة وتبادل الابتسامات مع امراء ومسؤلى قطر وتركيا --فيجب منع مصافحتهم بتاتا

عدد الردود 0

بواسطة:

حسين

أهو دى اخرة مصافحة وتبادل الابتسامات مع امراء ومسؤلى قطر وتركيا --فيجب منع مصافحتهم بتاتا

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى أصلى

سامح شكرى يطلب استدعاء السفراء الأجانب لشرح أسباب إعلان حالة الطوارئ فى منطقة شمال سيناء !!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة