خالد صلاح

الحمى القلاعية تضرب 23 ولاية فى الجزائر مهددة 2 مليون رأس من الأبقار

الجمعة، 22 أغسطس 2014 10:40 ص
الحمى القلاعية تضرب 23 ولاية فى الجزائر مهددة 2 مليون رأس من الأبقار صورة أرشيفية
الأناضول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
توسّعت عدوى الحمى القلاعية، التى أصابت الأبقار فى الجزائر، إلى 23 ولاية (محافظة) بعدما كانت 18 ولاية فقط، مهددة 2 مليون رأس من الأبقار فى البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية، أمس الخميس، عن المدير العام للمعهد الوطنى للطب البيطرى حسان بودوخة، قوله إن "الولايات الجديدة تم التأكّد من انتقال العدوى إليها بصفة مؤكّدة طبقا لتحاليل مخبرية"، دون أن يذكر هذه الولايات، لكنه لفت إلى أن ولاية تيارت (350 كلم جنوب غرب) كانت آخر ولاية سجلت بها بؤر للمرض.

وقال بودوخة، إنه يُشتبه، أيضا، فى تسجيل انتقال الحمى القلاعية إلى ولاية جديدة هى مستغانم (350 كلم غرب).

ومع ذلك، اعتبر المتحدث أن "الوضعية الوبائية عبر الوطن مستقرة".

وأوضح: "المخطط الاستعجالى المسطر من طرف وزارة الفلاحة والتنمية الريفية لمنع دخول المرض إلى البلاد كان جد فعال، لولا سعى بعض المربّين إلى الربح السريع وتهريبهم لعجول تسمين مريضة عبر الحدود الشرقية للبلاد".

وتضم الجزائر ما يقارب من 2 مليون رأسا من الأبقار، حسب إحصائيات وزارة الفلاحة.

وكانت الجزائر فى منأى عن مرض الحمى القلاعية منذ سنة 1999 بفضل حملات منتظمة لتلقيح رؤوس الماشية، لكن الفيروس ظهر فى البلاد شهر مايو الماضى بمحافظة تبسة (شرق) الحدودية مع تونس، وتقول السلطات إنه تنقل مع رؤوس بقر تم استيرادها من تونس المجاورة.

والحُمّى القلاعية مرض فيروسى وبائى، غير قاتل غالبًا، لكنه معدى جدا، يصيب الأبقار والماعز والأغنام، ونادرا ما يصيب الإنسان.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة