خالد صلاح

وزير خارجية البرتغال : التدخل العسكرى لن يحل أزمة ليبيا

الإثنين، 15 سبتمبر 2014 09:44 م
وزير خارجية البرتغال : التدخل العسكرى لن يحل أزمة ليبيا وزير خارجية البرتغال امادو
الجزائر (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أشاد وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية البرتغالى روى شانسريل دى ماشيت بدور الجزائر الهام جداً من أجل تسوية الأزمة فى مالى، معتبرا ـ فى تصريح خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره الجزائرى رمطان لعمامرة ـ أن النتائج التى تحققت حتى الآن ستساهم فى ضمان السلم فى منطقة الساحل.

وفيما يتعلق بالأزمة فى ليبيا، أوضح وزير خارجية البرتغال أن الحل لن يكون إلا عن طريق الحوار وليس عن طريق التدخل العسكرى خاصة اذا كان أجنبيا لانه ليس الحل الامثل، مؤكدا مساندة بلاده للموقف الجزائرى بشان هذه المسألة.

وأضاف انه يمكن تبرير التدخلات العسكرية عندما نكون أمام أزمة خطيرة جدا ولكن ذلك ليس الحال بالنسبة لليبيا، يجب وضع السلاح ليتسنى التحاور والتفكير فى تنظيم انتخابات وإدراك مشروعية كل طرف، معربا عن اعتقاده بالدور الهام الذى يمكن أن تقوم به الجزائر لمساعدة الليبين على فتح حوار بينهم.

وأوضح من جهة أخرى أنه بحث خلال المحادثات التى أجراها مع لعمامرة السبل والوسائل الكفيلة بتعزيز التعاون الجزائرى-البرتغالى وتحليل المسائل الدولية الراهنة موضحا انه "تم التطرق بعمق إلى الوضع فى ليبيا وسوريا وفلسطين والعراق والخطر الذى يشكله ما يسمى بالدولة الإسلامية والإرهاب وتداعيات الأزمة بين أوكرانيا وروسيا على الإقتصاد العالمى.

وعن التعاون الجزائرى البرتغالى أكد الوزير البرتغالى أنه على يقين أن هذا التعاون سيتطور على الصعيدين السياسى والاقتصادى بسرعة بالنظر إلى أهمية الفرص المتاحة بالنسبة للبلدين.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة