خالد صلاح

عمر الأيوبى

عشوائيات المسابقات.. يا حاج؟

الأحد، 28 سبتمبر 2014 06:05 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فجر حسام حسن وتوأمه العديد من الأخطاء والسلبيات الغريبة فى المسابقات التى يديرها اتحاد الكرة أبرزها الفوضى فى المؤتمرات الصحفية وعدم حضور بعض المديرين الفنيين والنظر للأمر كأنه نزهة أو شىء تافه ويرسل المدرب والمدرب المساعد وهو ما يستفز أى مدير فنى يحضر ويقرر عدم الحضور فى المؤتمرات التالية، وهكذا فوضى تجر لفوضى تجر لمشاكل وضغائن تنتهى فى ظل تراخٍ غير مفهوم من اتحاد الكرة ولجنة المسابقات التى يديرها شخص مشهود له بالكفاءة والنزاهة والعدالة وأعتقد أنه يواجه ضغوطا غير محددة المصدر للتفويت رغم قناعتى بأنه لا يريد المناصب ويعشق العمل.

يجب تطبيق اللائحة بحذافيرها على الكبير قبل الصغير.. مهما كان اسم ونادى المدير الفنى الذى لا يحضر يتم تغريمه ماليا من جيبه الخاص بعيدا عن النادى حتى يكون العقاب محددا خاصة أن الأندية لن تدفع ويصبح الأمر تهريجا.

نشاهد فى كل البطولات العالمية قرارات صارمة عايزين شوية منها ضد المستهترين من المدربين. كما أن هناك موضوعا آخر فجره إبراهيم حسن مدير الكرة بالزمالك عن اختلاف الكرات فى كل مباراة بالدورى.. وطبعا هذا الكلام يبدو تافها لكنه فى الحقيقة مهم عندما نعلم أن المنتخبات الوطنية تستلف الكرات فى مباريات الأندية الأخرى أو من المنطقة وكأن الموضوع عاديا.. مصر كبيرة وفيها نجوم كبار وتضم أندية كبيرة لازم يكون لها خصوصيات وشكل يليق بها. الآن الدورى المصرى سعر مبارياته تليفزيونيا تجاوز الـ200 مليون جنيه واتحاد الكرة دخل خزائنه خلال أقل من سنة مبالغ ضخمة تجاوزت الـ50 مليون جنيه، لماذا لا تكون لجنة المسابقات محترفة وتضم شخصيات كروية وأكاديمية تفكر وتنظم وتخطط ولا يكون دورها فقط البت فى تقارير المباريات وفرض العقوبات والغرامات.. لجنة تفكر فى شكل الملاعب.. وأماكن الإعلام.. دور الأمن.. والتنسيق مع التحكيم.. وتوفير الأدوات للاستادات حتى لا يكون عندنا فرق تلعب بكرات حمراء وأخرى صفراء ويطلب الزملكاوية الأبيض فى أحمر والهزل الموجود؟.. حاج عامر حسين اتحرك وجمد قلبك، ملف المسابقات مليان بلاوى وعشوائيات وفساد.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة