خالد صلاح

دينا شرف الدين

ده انتوا حالتكوا بقت (ضنك)!

الثلاثاء، 09 سبتمبر 2014 06:11 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أحدث صيحات الإفك والزيف والتوارى خلف أوهام جديدة لجماعة الإخوان المسلمين (ضنك)!.

أحيى الجماعة على اختيار هذا الاسم الذى هو بالفعل على مُسمى! فقد تدهورت أحوالهم وتدنت أفكارهم وبليت مخططاتهم ليصلوا لهذه الحالة الضنك شعبيًا عندما شاهدت أفراد الحركة البائسة الواهية الكوميدية على شاشات التلفاز وهم ملثمون بوجوه بلاستيكية مثيرة للضحك، يتوعدون النظام الحاكم الذى يصفونه بـ"الفاسد"، بثورة جارفة تضم كل أطياف الشعب المطحون من الغلاء والعيشة الضنك!


كما هددوا بهذه الطريقة المضحكة بأن يوم 9 سبتمبر سيكون يومًا يذكره التاريخ! حتى بعد أن سأل المحاور المتحدث باسمهم على الهاتف (وماذا إن لم يخرج الشعب معكم؟)، فكان رد الضنكى: "سأقتل نفسي".


أما المتحدثة الإعلامية للحركة، والتى تحدثت فى مداخلة طويلة بلهجة إسكندرانية فجة، قد أكدت أن الحركة شعبية خالصة لا علاقة لها بجماعة الإخوان ولا تسمح برفع الشعارات.
وعندما واجهها المحاور بعدة مشاهد لمسيرات صغيرة لضنك ترفع شعار رابعة، تبدل الكلام وتحور إلى أن كل شخص حر ولا تستطيع أن تمنعهم من ذلك! ياللفلس والتخبط والغباء الطافح الذى أصاب عقل الجماعة ومن يديرون لها الخطط!.


لم تصبر الجماعة على عرض المصالحة الذى تم طرحه مؤخرًا ولم يلق ترحيبًا وقوبل بالتجاهل، وهذا أمر بديهى بعدما طفح كيل المصريين من انتهاكات وخسة وغدر الإخوان.


فكان رد الفعل ساذجًا طفوليًا خاسرًا، محاولة فاشلة للتخفى وراء حركة ثورية شعبية غير إخوانية، ربما يجدون لهم مساندًا متضررًا من بعض الظروف الخاصة بضيق العيش يستغلون حاجته ويزجون به فى خندقهم الخبيث الذى يعلمون جيدًا أنه بات مرفوضًا منبوذًا من كل المصريين.


اكشفوا وجوهكم الخبيثة، وإن لم تكشفوها، فهى مكشوفة للأعمى والبصير، لأن حالتكوا بقت ضنك!


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 8

عدد الردود 0

بواسطة:

ديحيى حسن

تحية وتعظيم سلام للكاتبة

عدد الردود 0

بواسطة:

ابراهيم ذكى

الاخوان كاذبون كعادتهم

عدد الردود 0

بواسطة:

kiko

تحية للكاتبة المحترمه

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرية

مقال أكثر من رائع

تحياتي

عدد الردود 0

بواسطة:

Egypt

عندك مليون حق يا أستاذة دينا

مثله

عدد الردود 0

بواسطة:

Seham

يا سلام علي علي الغباء اللي اسمه حماعة الاخوان

تحياتي للكاتبة

عدد الردود 0

بواسطة:

هدي

صحيح حالتهم بقت ضنك الضنك

بدون

عدد الردود 0

بواسطة:

بنت مصر

الله عليكي يا أستاذة دينا

مقالك كالعادة السهل الممتنع

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة