خالد صلاح

توقف المدارس بقرية الخيام بسوهاج بعد سماع دوى إطلاق نار

الإثنين، 16 فبراير 2015 12:00 م
توقف المدارس بقرية الخيام بسوهاج بعد سماع دوى إطلاق نار مدرسة – أرشيفية
سوهاج - محمود مقبول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قام أولياء الأمور منذ قليل بصرف أبنائهم من المدارس بناحية قرية الخيام دائرة مركز شرطة دار السلام، عقب سماع دوى لإطلاق الرصاص بكثافة بالقرية، وأشارت غرفة عمليات مديرية التربية والتعليم إلى أن المدارس التى تم صرفها هى مدرسة الشهيد الإعدادية ومدرسة النهضة التعليمية الابتدائية ومجمع الخيام الابتدائى، بالإضافة إلى المعهد الإعدادى الثانوى الأزهرى كما توقفت الدارسة أيضا بالفترة المسائية بمدرسة التجارة بنات والمعهد الابتدائى الأزهرى.

ترجع الأحداث إلى أمس عقب تلقى مركز شرطة دار السلام بلاغا من المستشفى المركزى بوصول كل راضى عبد الرحمن عبد الباقى 35 عاما، خفير نظامى من قوة المركز، دخل الله عبد الحميد سليم 24 عاما عامل، وصالح أحمد إبراهيم 22 عاما عامل، ويقيمون بناحية الخيام – دائرة المركز ينتمون لعائلة الصوايل جثامين هامدة، إثر إصابتهم بطلقات نارية متفرقة بالجسم.

وعلى الفور انتقل اللواء مساعد المدير لفرقة الشرق ورئيس فرع بحث الشرق ونائب مأمور وضباط وحدة مباحث المركز وعدد "1" مدرعة من قطاع الأمن المركزى بسوهاج ومجموعات قتالية من إدارة قوات الأمن.
وبالفحص تبين ارتباط عائلة المجنى عليهم بخصومة ثأرية مع عائلة النوب والمقيده برقم 1 لسنة 2014، والمحرر عنها المحضر رقم 381 إدارى المركز لسنة 2014 والناجمة عن مقتل عبد الحميد أحمد السيد عامر، ومصطفى عبد اللاه بهلول وشهرته "مختار"، وصلاح عبد الحميد عسران "ينتمون لعائلة النوب"، وعبد الله عبد القوى سليمان دياب "ينتمى لعائلة الصوايل"، موضوع أخطار المديرية بتاريخ 1/2/2014.

وأشارت تحريات إدارة البحث الجنائى إلى أن وراء مقتل المذكورين أحمد صلاح عبد الحمد ومحمد أحمد السيد عامر وعبد الباسط عثمان عبد العال ويقيمون بذات الناحية وسيد محمود أحمد عسران، وشهرته سيد أبو العيون، 43 عاما مدرس ينتمون لعائلة النوب.

تمكن ضباط وحدة مباحث المركز من ضبط المتهم الرابع والصادر بشأنه قرار النيابة العامة بضبطه وإحضاره فـى واقعة المحضر رقم 381 إدارى المركز لسنة 2014 كلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى فـى الواقعة، وضبط باقى المتهمين والسلاح المستخدم تم تعيين الخدمات الأمنية اللازمة لملاحظة الحالة بالمنطقة تحرر عن ذلك المحضر رقم 701 إدارى المركز لسنة 2015 وتولت النيابة العامة التحقيق.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة