خالد صلاح

الأزهر الشريف ينشئ مركزًا للحوار بين الأديان برئاسة زقزوق

الأحد، 08 فبراير 2015 12:50 م
الأزهر الشريف ينشئ مركزًا للحوار بين الأديان برئاسة زقزوق الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قرر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، تشكيل مركز للحوار فى الأزهر الشريف، على أن يتبع المركز شيخ الأزهر مباشرة، وبرئاسة الدكتور محمود حمدى زقزوق، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف.

ويضم المركز فى عضويته كلا من: سامى محمد مندور - أستاذ بقسم اللغة الفرنسية بكلية اللغات والترجمة بجامعة الأزهر، وكمال بريقع عبد السلام - مدرس بقسم الدراسات الإسلامية باللغة الإنجليزية بجامعة الأزهر، ورضا محمد حسين الدقيق - مدرس بقسم العقيدة والفلسفة بكلية أصول الدين بطنطا، ومحمد عبد الفضيل عبد الرحيم - المشرف على شعبة الدراسات الإسلامية باللغة الألمانية بجامعة الأزهر، ومحمد السليمانى - باحث فى الحوار الإسلامى المسيحى، عضو بالمنظمة العالمية لخريجى الأزهر.


ويختصَّ مركز الحوار بالأزهر الشريف بنشر ثقافة الحوار بين الأديان والحضارات المختلفة، والعمل على قبول الآخر والتعايش المشترك، والتأكيد على القيم الدينية المشتركة، وتعزيز التعاون بين الأزهر والمؤسسات الدينية المختلفة فى هذا المجال، وتقديم الدعم لبيت العائلة المصرية فى تحقيق أغراضه ورسالته.


موضوعات متعلقة:

مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز لحوار الأديان يقرر توسيع عضويته





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة