خالد صلاح

عمر الأيوبى

الأهلى «غسل مخ» السولية

الخميس، 18 يونيو 2015 09:00 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رفض مسؤولو الأهلى والزمالك الهدنة فى حرب التعاقدات على ضم النجوم بالانتقالات الصيفية التى بدأت مبكرا، ونجح السماسرة فى مخططاتهم وتسخين مسؤولى القطبين على مزايدات رفع الأسعار، وبات عمر السولية، لاعب وسط الإسماعيلى، هو صفقة الموسم بلا منازع بعدما وصلت الحرب على ضمه لرفع سعره إلى 11 مليون جنيه فى أولى محطات السباق.

عمرو السولية جوكر الوسط للدراويش، على يقين بأن أحلامه الكروية لن تتحقق فى صفوف الإسماعيلى، لذلك يخطط للاحتراف الأوروبى أو اللعب لأحد القطبين، وبالفعل جلس مع مسؤولى الزمالك منذ عدة أسابيع وأنهى الاتفاق على اللعب فى القلعة البيضاء مقابل مبلغ يتراوح بين 2 و3 ملايين جنيه فى الموسم الواحد، يحصل على نصفها عند التوقيع، وظن مسؤولو ميت عقبة أن اللاعب أصبح أبيض، ولكن السماسرة لا يهدأون وقام أحد الوكلاء المشهورين بالاتفاق مع مسؤول بالأهلى وجلسوا مع السولية وتمت عملية غسيل مخ فى جلسة استغرقت أكثر من 3 ساعات مدعمة باتصالات هاتفية من زميليه عبدالله السعيد وشريف عبدالفضيل لاعبى الأهلى عن الجنة الحمراء التى تضمن له اللعب والاستقرار المالى والفنى وملايين الجماهير والشهرة والنجومية والإعلانات وأشياء أخرى كلها كانت كفيلة بجعل السولية يغير الطريق إلى أحلامه الكروية ويستقر على الانتقال للأهلى مهما كانت الأموال التى سيرصدها الزمالك لضم اللاعب.

ووسط هذه الحرب اختفى مسؤولو الإسماعيلى الذين لا يملكون الأدوات للحفاظ على السولية وإقناعه بالاستمرار فى قلعة الدروايش، خاصة أن اللاعب أخطر محمود أبوالسعود، رئيس النادى، بأنه لن يستمر وباتجاهه للاحتراف الخارجى أو اللعب لأحد القطبين، وهو ما رفضه تماما أبوالسعود خوفا من ثورة جماهير الإسماعيلاوية ضده، وقدم اللاعب عرضا ماليا وصل إلى 9 ملايين جنيه بواقع مليونى جنيه للموسم الأول، تزيد إلى 3 ملايين فى الثانى، و4 ملايين جنيه فى الموسم الثالث، وهو ما رفضه أيضا السولية، وطلب تأجيل التفاوض معه للتجديد إلى أول شهر يوليو المقبل، حفاظا على تركيزه فى الملعب بعد ما تم استبعاده من صفوف المنتخب الوطنى بفرمان من الأرجنتينى كوبر، فهدد رئيس الإسماعيلى بإحالة ملف اللاعب إلى الجمعية العمومية بالنادى لتحديد مصير بيعه أو بقائه، تجنبا للمسؤولية والصدام مع الجماهير الغاضبة.

الزمالك يتمسك بالأمل ويقدم إغراءات مالية ضخمة للسولية، بينما الأهلى يواصل عملية «غسيل المخ» التى نجحت فى تغيير مسار الصفقة حتى الآن.

كلمة وبس
الأرجنتينى كوبر قدم نفسه جيدًا فى مباراة تنزانيا كمدرب بيفهم كورة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد حافظ إمام

ثلاث كلمات

الأهلى مقبرة اللاعبين

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة