خالد صلاح

إطلاق أكبر موقع للتعلم المستمر..

استمرار القبول بالجامعة المصرية بحد أدنى 60% لإدارة الأعمال و70% للحاسبات

السبت، 29 أغسطس 2015 02:33 م
استمرار القبول بالجامعة المصرية بحد أدنى 60% لإدارة الأعمال و70% للحاسبات الجامعة المصرية للتعلم الإلكترونى - أرشيفية
كتب هانى محمد - وائل ربيعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلنت الجامعة المصرية للتعلم الإلكترونى، قبول الطلاب للالتحاق بالجامعة للعام الدراسى 2015/2016، بحد أدنى 70% لكلية الحاسبات وتكنولوجيا المعلومات و65% لكلية إدارة الأعمال فى المرحلة الجامعية، بالإضافة لبرامج الدبلوم والماجيستير فى تخصص التعلم الإلكترونى بكلية الدراسات التربوية فى مرحلة الدراسات العليا.

وقال الدكتور ياسر دكرورى رئيس الجامعة فى بيان صحفى، اليوم، إن جميع برامج الجامعة معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات، وتم بالفعل تخريج عدد من الدفعات سواء فى المرحلة الجامعة أو الدراسات العليا، وأن نظام التعلم بالجامعة يتيح الدراسة باستخدام أحدث تقنيات التعلم الإلكترونى والتعلم عن بعد كما أنه يؤدى لإجادة المتعلم لمهارات تكنولوجيا المعلومات، نظرا لتعامله الدائم معها خلال فترة دراسته.

وأضاف أن الجامعة أطلقت موقعا ضخما لمركز التعلم المستمر بالجامعة، والذى يقدم برامج دراسية متميزة ومتنوعة عن بعد للتنمية المهنية والتطوير الذاتى فى مختلف التخصصات وبأسعار رمزية للغاية، كما يوفر المركز طريقة سهلة وميسرة للدراسة عن بعد، حيث تكون المواد التعليمية متاحة 24 ساعة / 7 أيام فى الأسبوع، ويستطيع المتدرب متابعة دراسته فى أى وقت وكل مكان من خلال شبكة الإنترنت.

وأعلنت الجامعة عن فتح باب التسجيل للمشاركة بالمؤتمر الدولى الثالث للتعلم الإلكترونى والذى يعقد فى الفترة 12-14 أبريل 2016 تحت عنوان "التعلم الإبداعى فى العصر الرقمى" والذى يهدف إلى تدارس أفضل الخبرات والنماذج العالمية والعربية والمحلية فى مجال توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى التعلم الإبداعى، عرض وتدارس أهم أنماط التعلم الإبداعى، واستراتيجياته، وبيئاته، وأدواته، ونطاقات تطبيقه على المستوى الفردى والجماعى.

فيما شارك الدكتور ياسر دكرورى رئيس الجامعة المصرية للتعلم الإلكترونى فى الاجتماع التأسيسى المشترك بين منظمة اليونسكو الدولية ومنظمة الألكسو العربية فى إطار رفع كفاءة المعلمين باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للانتفاع بالموارد التعليمية المفتوحة والذى عقد فى الفترة من 17 – 18 أغسطس بدولة تونس وشارك فى هذا الاجتماع كخبير متخصص فى كيفية استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى العملية التعليمية، لرفع كفاءة المعلمين والانتفاع بالموارد التعليمية المفتوحة، لتحسين التكامل الفعال لاستخدام التكنولوجيا فى الفصول الدراسية.

والجدير بالذكر أن اليونسكو سوف تبدأ مشروع مدته عام يعمل على رفع كفاءة المعلمين للانتفاع بالموارد التعليمية المفتوحة فى 7 من الدول العربية وعلى رأسهم مصر، ومن المتوقع أن يسهم هذا المشروع فى زيادة قدرة المعلمين على إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى التعليم وممارستهم المهنية، وتم خلال هذا الاجتماع وضع خطة عمل مبدئية وتحديد جميع الأطراف المشاركة فى تنفيذ المشروع والاستعانة بخبرة الجامعة المصرية للتعلم الإلكترونى فى هذا المجال باعتبارها الجامعة المصرية الأولى فى التطبيق الفعال لاستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى العملية التعليمية.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة