خالد صلاح

عمر الأيوبى

الانتخابات البرلمانية تضرب الكرة

الثلاثاء، 01 سبتمبر 2015 06:03 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فجأة، أعلنت اللجنة العليا لانتخابات مجلس النواب مواعيد انطلاق إجراء العملية الانتخابية يومى 18 و19 أكتوبر، مما دفع اتحاد الكرة لإعلان تأجيل الدورى 72 لينطلق 20 أكتوبر بدلاً من 17 أكتوبر، وهذا بداية اللخبطة فى مواعيد مباريات الدورى، لأن الأمن سيعيد التفكير فى الموافقة على إقامة المباريات بسبب الانشغال بتأمين الانتخابات.

بكل صراحة، الدورى سيواجه مخاطر كبيرة فى انطلاقته، لأن الجولات الانتخابية للمرشحين ستظهر بقوة فى الأيام المقبلة وتكون فى ذروتها مطلع أكتوبر، وتستمر حتى نهاية نوفمبر، مما يؤكد صعوبة موافقة الأمن على تأمين العديد من المباريات، لذلك يجب أن يدرس عامر حسين، رئيس لجنة المسابقات، الأمر بدقة خاصة مع ارتباطات الأهلى والزمالك وسموحة والمنتخب بالمباريات الأفريقية، فضلاً عن التجهيزات للسوبر المحلى ومباريات الكأس كمان.

الانتخابات البرلمانية ضربت الكرة فى مقتل، لأن بداية الموسم هى الأهم فى أى مسابقات، والظروف فى مصر وتحديدا مع الضغوط على الأمن، تجعل العملية معقدة، وتدفعنى لأن أشفق على الحاج عامر حسين الذى نجح من قبل فى تجاوز عقبات كبيرة، وأيضاً ثروت سويلم، المدير التنفيذى، الذى أمامه عبء أصعب يرتبط بالتواصل مع زملائه قيادات وزارة الداخلية لإقناعهم بالموافقات على المباريات التى ستكون بينها إقامة مباريات الدور قبل النهائى للكونفدرالية الأفريقية التى يشارك فيها ناديا الأهلى والزمالك خلال الفترة من 26 سبتمبر حتى منتصف أكتوبر، وربما يتقابل الفريقان سوياً فى هذا الدور، وبالطبع الأمر صعب، خاصة مع قنبلة هانى أبوريدة، عضو المكتب التنفيذى للاتحادين الأفريقى والدولى، بأن لوائح الكاف تجبر الأندية أصحاب الملعب فى الدورين نصف النهائى والنهائى على حضور الجماهير، وهذا يعد أزمة حقيقية تتطلب تحركا عاجلا مبكراً من المهندس خالد عبدالعزيز، وزير الشباب والرياضية، واتحاد الكرة ونقل الأمر وخطورته لوزير الداخلية ومجلس الوزراء قبل أن يمر الوقت ونجد أنفسنا فى ورطة لا حل لها.

كلمة وبس:
عيب.. مسؤول كبير فى الترسانة يتورط فى مخالفة شراء لمبة وسلك ومستلزمات كهرباء

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

الغزولى

مصر اولا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة