خالد صلاح

بعد دعوة الرئيس لإعداد قائمة بالشباب للإفراج عنهم.. برلمانيون: سندرس الحالات ونعد الأسماء غير المتورطة فى العنف بالتنسيق مع "القومى لحقوق الانسان".. وأبو سعدة: قدمنا أسماء للرئيس وأفرج عنها

الثلاثاء، 25 أكتوبر 2016 11:52 م
بعد دعوة الرئيس لإعداد قائمة بالشباب للإفراج عنهم.. برلمانيون: سندرس الحالات ونعد الأسماء غير المتورطة فى العنف بالتنسيق مع "القومى لحقوق الانسان".. وأبو سعدة: قدمنا أسماء للرئيس وأفرج عنها الرئيس السيسى فى مؤتمر شرم الشيخ والبرلمان
كتب مصطفى السيد – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أشاد شباب النواب المشاركون فى مؤتمر شرم الشيخ، وحقوقيون، وشباب أحزاب بدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسى لشباب البرلمان بإعداد قائمة من الشباب غير المدانين فى أعمال عنف للإفراج عنهم، مشيرين إلى أنهم سيلبون طلب الرئيس، وسيعدون قائمة ستشمل الشباب الذين لم يرتكبوا عنف ولم تلوث أيديهم بالدماء، معلنين وجود تنسيق بين البرلمان والمجلس القومى لحقوق الإنسان لإعداد القائمة.

القائمة لن تشمل من تلوثت يده بالدماء

وأكد النائب شريف الوردانى أمين سر لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، أن اللجنة ستبحث مع المجلس القومى لحقوق الإنسان إعداد قائمة بحالات الشباب المسجونين.

وأضاف أمين سر لجنة حقوق الإنسان فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أن المجلس القومى لحقوق الإنسان يعد قائمة بأسماء الحالات من الشباب المحبوسين، والتى يمكن الافراج عنهم، لافتا إلى أن القائمة لن تشمل الحالات التى تلوثت يدها بدماء.

وفى ذات السياق أكد الدكتور عمرو حمروش، أمين سر اللجنة الدينية بالبرلمان، وأحد النواب المشاركين فى مؤتمر الشباب بشرم الشيخ، أن المجلس سيستجيب لطلب الرئيس وسيسعى لإعداد قائمة من الشباب غير المدان فى أعمال عنف أو تهم تمس الأمن القومى ، لتسليمها إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى.

وأضاف حمروش فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن مطالبة الرئيس من شباب البرلمان أن يعدوا قائمة بأسماء الشباب للإفراج عنهم هو توجه محمود، ويؤكد أن الرئيس يشعر بمعاناة المصريين وآلام الشباب ويحرص كل الحرص على ألا يحبس إنسانا مظلوما.

وأشار حمروش أن طلب الرئيس سيتم دراسته فى البرلمان بعناية، وسيتم بحث الأسماء التى يرى أعضاء البرلمان ضرورة الافراج عنها شرط ألا يكونوا مدانين بأى أعمال عنف أو تخريب.

المصريين الأحرار: خطوة جيدة

وبدوره أشاد أحمد العنانى، عضو الهيئة العليا لحزب المصريين الأحرار، وأحد شباب الأحزاب المشاركين فى مؤتمر الشباب بشرم الشيخ، بطلب الرئيس عبد الفتاح السيسى من شباب البرلمان بإعداد قائمة من الشباب غير المدانين فى العنف، قائلا: هى خطوة وبادرة جيدة تأتى كنوع من المصالحة مع شباب تم القبض عليه لخرق قانون التظاهر وغيره من القضايا.

وأضاف عضو الهيئة العليا لحزب المصريين الأحرار، فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن وعود الرئيس تتسم بالصراحة، ودعوته تأكيد على حرصه على الشباب، وأن الشباب لهم دور كبير فى بناء الدولة، مشيرا إلى أن أمناء شباب الأحزاب سيكون لهم رؤية ودور كبير فى إعداد القائمة وإرسالها للجهات المختصة.

القومى لحقوق الإنسان: البعض أفرج عنه فعلا

من جانبه قال حافظ أبو سعدة عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، إن طلب الرئيس عبد الفتاح السيسى بتشكيل لجنة من الشباب البرلمانيين لمتابعة ملف الافراج عن الشباب الذى لم يرتكب أعمال عنف خطوة إيجابية، مشيرا إلى أن المجلس القومى لحقوق الإنسان كان مقدم قائمة بأسماء الشباب المحبوسين فى قضايا التظاهر والبعض أفرج عنه.

واعتبر عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان فى تصريح لـ"اليوم السابع" يفترض أن يطلب الرئيس عبد الفتاح السيسى من مصلحة السجون إعداد قائمة بالشباب المسجونين فى قضايا التظاهر.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسى قد أكد خلال مؤتمر الشباب بشرم الشيخ، أنه فى كل المناسبات التى يُطلب فيها الإفراج عن الشباب الذى لم يرتكب أعمال عنف ولم يصدر بشأنه أى أحكام قضائية نهائية حتى الآن أنه يتحرك لحل المسألة، قائلا "بقول احنا نشكل مجموعة من كل الشباب البرلمانيين لمتابعة هذا الملف".

وأضاف:" أنا بقول تتشكل مجموعة من الشباب اللى موجود هنا ودى رابع مرة أعمل الحكاية دى لأنى ماليش مصلحة، ويراجعوا كل حاجة واللى هيعلنوه أمامى هوقع عليه طبقا للدستور والقانون".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة