خالد صلاح

مأساة مريض فيروس سى قدم على السوفالدى سبتمبر 2015 ولم يحصل عليه حتى الآن

السبت، 09 أبريل 2016 10:38 م
مأساة مريض فيروس سى قدم على السوفالدى سبتمبر 2015 ولم يحصل عليه حتى الآن السوفالدى – أرشيفية
كتب أحمد أبو حجر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
استبشر عاطف الصياد خيرًا، حينما أعلنت وزارة الصحة، عن بدء صرف علاج السوفالدى، لعلاج مرضى فيروس سى فى مصر، بعد أن تفاقمت حالته المرضية المستمرة مع المرض حتى وصل إلى تليف كبدى.

عاطف الصياد، الذى يبلغ من العمر نحو 55 عامًا - من سكان مدينة الجمالية بمحافظة الدقهلية - توجه مع نجله إلى المستشفى الدولى بمدينة المنصورة، ليقدم أوراق تحاليله التى كشفت عن إصابته بالمرض منذ نهاية عام 2013، فى محاولة للحصول على العلاج الجديد.

انتظر فى طابور المرضى الطويل بالمستشفى منتصف شهر سبتمبر الماضى، سلم أوراقه وتلقى الإجابة "هنصرفلك العلاج الجديد بعد شهرين على أقصى تقدير، تابع معانا أو أبعت حد يسأل عن تطورات صرف العلاج" ، هكذا أبلغه المسئولين بالمستشفى.

تهللت أسارير الرجل وظن أنه سيعود إلى ممارسة مهنة النجارة التى تقاعد عنها لضعف مجهوده وقواه البدنية منذ أن أصابه المرض، فبعد شهرين ستنتهى معاناته، لكن الشهرين طال أمدهما حتى وصلت المهلة إلى 7 أشهر.

أرسل "الصياد" نجله ثلاث مرات متتالية من شهر يناير وفبراير ومارس على التوالى إلى المستشفى، لكن الرد الذى يحصل عليه فى كل مرة لم يتغير، "لسه مجاش دوركم" .

وعلى الرغم من مرض الرجل إلا أنه أصر على التوجه إلى المستشفى نهاية الأسبوع الماضى، ليعرف ما سر تأخير صرف العلاج، وليستفسر عن مصير علاجه، حتى جاءه الرد "إحنا لسه بنصرف علاج مرضى شهر 7 يوليو، ولم يأت الدور بعد على مرضى شهر 9 سبتمبر، ولما يجى دوركم هنتصل بيكم".


موضوعات متعلقة:


- تحت شعار "إيدك معانا".. وزير الصحة يطلق مبادرة "مصريون أصحاء" لتحسين منظومة العلاج على نفقة الدولة.. أحمد عماد: 2 مليون و175 ألف قرار بتكلفة 4.3 مليار جنيه خلال 2015.. ويؤكد إدراج 6 أورام سرطانية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة