خالد صلاح

وزير الأوقاف: لم نطلب من أحد دفع فواتير الكهرباء والمياه للمساجد

الثلاثاء، 23 أغسطس 2016 03:13 م
 وزير الأوقاف: لم نطلب من أحد دفع فواتير الكهرباء والمياه للمساجد الدكتور محمد مختار جمعة وزير اﻷوقاف
كتب إسماعيل رفعت

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نفى الدكتور محمد مختار جمعة، وزير اﻷوقاف، ما تردد عن طلب الوزارة من المواطنين، سداد فواتير الكهرباء والمياه للمساجد.

 

وقال جمعة، فى لقاء داخل مكتبه اليوم، الثلاثاء، مع ممثلى وسائل الإعلام: "أتحدى وجود ما يثبت أن وزارة الأوقاف تخلت عن دورها فى دفع فواتير المرافق فى أى مسجد تابع للوزارة"، مشيرا إلى وجود بعض الأخطاء التى حدثت من انقطاع الكهرباء فى عدادات مسبقة الدفع تجريبية ببعض المساجد حيث يجرى بحث تلافى المشكلة، مؤكدا أن توجه الدولة الآن هو تركيب عدادات مسبقة الدفع بمرافق الدولة، ضمن خطة شاملة تشمل الترشيد وتنتهى بتحويل الاستهلاك الكهرباء إلى نظام الطاقة الشمسية.

 

وأضاف وزير الأوقاف: "إننا بحاجة إلى ما يزيد عن نصف مليار جنيه، لتحقيق ما تتطلبه المساجد من إحلال وتجديد وصيانة"، مضيفا أن الدولة تدعم الأوقاف وقامت بمنح الأوقاف 20 مليون جنيه من موازنة الدولة، لتجديد المساجد، موضحا أن  صناديق النذور حققت 17 مليون جنيه كحصيلة، كما حققت حصيلة ملحقات الأوقاف 20 مليون جنيه بعد أن كانت تدر مليون جنيه قبل 3 سنوات.


وأكد الوزير، أن جميع مستحقات المياه والكهرباء بالمساجد كانت ولا زالت تدفع من ميزانية الدولة، لافتا إلى أن الأوقاف خصصت عدادات خاصة للملحقات بالمساجد، وكذلك للملحقات الإدارية، والوزارة ليس لها علاقة لها بإجراءات تركيب مرافق المساجد فى مرحلة ما قبل الضم للوزارة، مع قيام الوزارة بضم المساجد دعويا، لافتا إلى أن البعض يستخدم تصريح الوزارة لبناء المساجد فى الأراضى الزراعية لتقنين المخالفات، مؤكدا أن المخالف لديه مشكلة بينما غير المخالف فلا مشكلة لديه.



وأكد جمعة، أن هناك مشاورات بين المالية والكهرباء لتركيب عدادات مسبقة الدفع فى الأوقاف وملحقاتها ومساجدها مع وجود آلية تضمن عدم انقطاع الكهرباء، مشددا على عدم انقطاع أى مرافق عن أى مسجد، منتقدا أصحاب التوجهات والمتربصين - على حد قوله - الذين يتعمدون إحراج الوزارة بالكذب والتضليل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة