خالد صلاح

وزير الخارجية التركى: التقارب مع روسيا هدفه خلق توازن فى السياسة الخارجية

الخميس، 09 فبراير 2017 10:01 م
وزير الخارجية التركى: التقارب مع روسيا هدفه خلق توازن فى السياسة الخارجية وزير الخارجية التركى
أ ف ب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دافع وزير الخارجية التركى، مولود جاويش أوغلو، اليوم الخميس، فى مدريد، عن سياسة التقارب مع روسيا، واعتبر أن الهدف منها إقامة نوع من "التوازن" فى السياسة الخارجية بمواجهة المواقف المتذبذبة للاتحاد الأوروبى.

وقال الوزير التركى، خلال مؤتمر نظمته مجموعة الأبحاث "ريل اينستيتوتو الكانو"، فى مدريد، "علينا أن نجعل سياستنا الخارجية متوازنة بين جيراننا فى الشرق والشمال والغرب".

وأضاف "ليس لدينا بديل"، والمعروف أن لتركيا العضو فى الحلف الأطلسى، حدودًا مع الاتحاد الأوروبى، وسوريا، وايران.

وكان الوزير انتقد قبل ذلك بحدة الاتحاد الأوروبى، بسبب عدم تقدم مفاوضات انضمام تركيا إلى هذا التكتل.

وقال جاويش أوغلو، موجها كلامه إلى الاتحاد الأوروبى، "كونوا صادقين معنا، وإذا كنتم لا تريدوننا قولوا ذلك بصراحة".

وكانت تركيا هددت بتعليق العمل بالاتفاق الخاص بوقف تدفق المهاجرين من سوريا إلى اوروبا الذى تم التوصل إليه فى مارس 2016 مع الاتحاد الأوروبى.

وتابع الوزير التركى "سئمنا من سياسة الكيل بمكيالين"، مشيرًا إلى "كرواتيا"، على سبيل المثال التى انضمت إلى الاتحاد الأوروبى بسرعة كبيرة.

وفى المقابل، ومنذ صيف العام 2016، تحسنت كثيرًا العلاقات بين تركيا وروسيا، وتكرست باتفاق فى تشرين أكتوبر حول بناء أنبوب غاز فى البحر الأسود، ورغم خلاف البلدين حول الملف السورى خصوصًا بالنسبة إلى مستقبل الرئيس بشار الأسد، فإنهما باشرا التنسيق العسكرى فى المواجهة مع تنظيم "داعش"، فى سوريا.

كما برر الوزير التركى، التقارب مع روسيا بموقع بلادها الذى قارنه بموقع أوكرانيا، قائلًا "إن دولًا مثل تركيا وأوكرانيا لا تستطيع الاختيار".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة