خالد صلاح

الرضاعة والصوم.. اكثرى من السوائل بين الإفطار والسحور لزيادة اللبن

الثلاثاء، 30 مايو 2017 05:00 م
الرضاعة والصوم.. اكثرى من السوائل بين الإفطار والسحور لزيادة اللبن للأم المرضعة.. اكثرى من السوائل بين السحور والإفطار
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت الدكتورة عبلة الألفى أستاذ طب الأطفال، وممثل الكلية الملكية البريطانية لطب الأطفال بالشرق الأوسط، إن الأمهات المرضعات يجب عليهن من الفطار وحتى السحور شرب السوائل بكثرة، وتناول الطعام المعتمد على الفواكه والخضراوات والعصائر واللحوم الحمراء، ولكن إذا شعرت أثناء الصيام بدوخة أو كمية اللبن كانت قليلة فلابد أن تفطر.

وأضافت الألفى فى تصريحات خاصة لـ "ليوم السابع" أن المرأة الحامل والمرضعة إذا شعرت أن الصيام يؤثر على صحتها أو صحة الجنين يجب عليها أن تفطر، لأن نسبة السكر لدى الأم يمكن أن تؤثر على تكوين الجنين ، وخاصة فى الشهور الثلاثة الأولى من الحمل، فالأم التى تلاحظ أنها لا تستطيع ان تستكمل الصيام فلها أن تفطر موضحة أن كمية اللبن التى تفرز تعتمد على كمية الرضاعة من الثدى .

وقالت إن الأم تعرف اذا كانت كمية اللبن قليلة من عدمه ، من خلال 3 مؤشرات:

أولا : أن كمية البراز تقل عن المعتاد.

ثانيا : كمية البول تقل عن المعتاد.

ثالثا : كثرة بكاء الطفل على غير المعتاد أثناء الرضاعة، ومدة الرضاعة تقل عن المدة التى تعود عليها ، وإذا قامت الأم بوزن الطفل ووجدت أنه أقل من المعتاد أسبوعيا خصوصا، اذا كان الطفل فى أول 3 شهور لأن احتياجاته أول 6 شهور من عمر الطفل تكون عالية ، وهناك أمهات كثيرة تصوم وتولى اهتمام  كبير بطعامها فى فترة الافطار والسحور ،موضحة أن الأبحاث أثبتت أن نسبة السكر فى دم الأطفال لا تتأثر بصيام الأم مادامت  الأم تهتم بطعامها خلال فترة الإفطار والسحور.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة