خالد صلاح

أضرار ومخاطر صبغات الشعر ومدى ارتباطها بالسرطان

الثلاثاء، 27 يونيو 2017 03:00 م
 أضرار ومخاطر صبغات الشعر ومدى ارتباطها بالسرطان خطورة صبغات الشعر على الجلد
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تلجأ العديد من النساء إلى استخدام صبغات الشعر للحصول على لون جديد للشعر رغبة فى التغير من مظهرهن، وارتبطت العديد من  الشائعات حول وجود صلة بين استخدام صبغات الشعر والتسبب فى الإصابة بنوع من أنواع السرطان.

ووفقا لموقع جمعية السرطان الأمريكية " cancer " فقد نظرت العديد من الدراسات في أصباغ الشعر كعامل خطر محتمل لأنواع مختلفة من السرطان.

 
صبغات الشعر والسرطان
صبغات الشعر والسرطان

 

أنواع أصباغ الشعر
 

صبغات الشعر تختلف اختلافا كبيرا في المواد الكيميائية، ويتعرض الناس للمواد الكيميائية في أصباغ الشعر من خلال ملامسة الجلد، و هناك 3 أنواع رئيسية من أصباغ الشعر:

 

·     

  الأصباغ المؤقتة:

هذه الأصباغ تغطى سطح الشعر ولكن لا تخترق جذور الشعر. وعادة ما تزول بعد  1-2 غسلة.

·    

   أصباغ شبه دائمة:

 لا تخترق جذور الشعر. وعادة ما تزول بعد  5 إلى 10 غسلة.

·       أصباغ الشعر الدائمة (المؤكسدة):

 تسبب التغيرات الكيميائية في جذور الشعر، فهى الأكثر شعبية، لأن لون الشعر يتغير حتى يتم استبدال الشعر عن طريق نموه من جديد.

ويشار إلى هذه الأصباغ أحيانا بأصباغ قطران الفحم بسبب بعض المكونات فيها. لأنها  تحتوي على مواد عديم اللون مثل الأمينات العطرية والفينولات، وبيروكسيد الهيدروجين.

ويقتصر القلق بشأن مخاطر السرطان إلى حد كبير على الأصباغ شبه الدائمة والدائمة، لأن الأصباغ الداكنة لديها الكثير من المواد الكيميائية التي قد تسبب السرطان.

صبغات الشعر
صبغات الشعر

 

ويعد الأشخاص الذين يعملون بمجال أصباغ الشعر بانتظام كجزء من وظائفهم، مثل مصففي الشعر، والمصممون، والحلاقون، من المرجح أن يتعرضوا أكثر من الناس العاديين للسرطان لاستنشاف كم من الأبخرة المتصاعدة جراء صبغ الشعر.


 

هل أصباغ الشعر تسبب السرطان؟
 

بحثت الدراسات عن كثب في مخاطر سرطان الدم (اللوكيميا والأورام اللمفاوية) سرطان المثانة.

وقد تبين أن بعض المكونات المستخدمة في أصباغ الشعر (بما في ذلك بعض الأمينات العطرية) تسبب السرطان في اختبارات أجريت على  الحيوانات، وعادة يحدث ذلك عندما يتم تغذية الحيوانات على كميات كبيرة من الأصباغ على مدى فترة طويلة من الزمن.

على الرغم من أن الدراسات أظهرت أن بعض الصبغات المطبقة على جلد الحيوان يمتص في مجرى الدم، معظمها لم يتم العثور على صلة بين تطبيق الجلد وخطر الإصابة بالسرطان.

صبغات الشعر 2
صبغات الشعر 2

 

الأثار الجانبية لصبغات الشعر
 

1-    الحساسية

يمكن أن تسبب صبغات الشعر حساسية لدى بعض الناس، فمثلا يجب على الأشخاص الذين لديهم حساسية الجلوتين توخي الحذر أثناء استخدام الصبغات لاحتوائها على بعض عناصر الجلوتين. وليس بالضرورة أن تظهر الأعراض على الفور، فقد تظهر بعد بضع ساعات أو حتى بعد يوم.

2-    تهيج الجلد

تتمثل أعراض تهيج الجلد فى الحكة واحمرار فروة الرأس، وحرقان، وقروح، وعدم الراحة، لتجنب هذه الأعراض هو أن باختبار الصبغة على جزء من الجلد والانتظار لمدة 48 ساعة  لبيان ظهور طفح جلدي أو وجود حكة.

3- جفاف وتقصف الشعر

من أكثر الأمور شيوعا تعرض نسيج الشعر للجفاف الذى يحدث التقصف فيما بعد، نتيجة الاستخدام المتواصل لألوان الشعر يصبح الشعر هش وضعيف، والسبب الرئيسي وراء ذلك هو كمية المواد الكيميائية الموجودة في منتجات تلوين الشعر، هذه المواد الكيميائية هي المسئولة عن عدم وجود رطوبة فى فروة الرأس والحل الوحيد لذلك هو قص الشعر المتقصف.

4-    الربو

أثبتت عدد من الدراسات أن هناك خطر الإصابة بمرض الربو في الأشخاص الذين هم أكثر عرضة لاستخدام المواد الكيميائية التي عادة ما تكون موجودة في منتجات تلوين الشعر، مادة الأمونيا الموجودة بالصبغات هي واحدة من أسباب نوبة الربو بجانب غيرها من المشاكل مثل التنفس، والتهاب الحلق، السعال المستمر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة