خالد صلاح

والتحفظ على الأرض لحين السداد..

محافظ الإسكندرية يقرر هدم العقارات الآيلة للسقوط على نفقة المحافظة

الأحد، 10 سبتمبر 2017 09:00 ص
محافظ الإسكندرية يقرر هدم العقارات الآيلة للسقوط على نفقة المحافظة الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية
الإسكندرية - جاكلين منير

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 قال الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، إنه أصدر تعليمات بهدم العقارات الآيلة للسقوط، والتى تمثل خطورة داهمة ويتقاعس مالكيها عن هدمها على نفقة المحافظة، ثم الرجوع إلى المالك بالتكاليف والتحفظ على الأرض لحين السداد.

 وأضاف فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن تلك السياسة الجديدة التى تنتهجها المحافظة فى مواجهة ملف إزالة العقارات الآيلة للسقوط، بدأت بواقعة عقار الأزاريطة المائل، حيث أدى الوضع السيئ للعقار والذى أصبح يمثل خطورة داهمة على أهالى المنطقة إلى قيام محافظة الإسكندرية بتمويل عملية الهدم بالكامل، والتى تكلفت 650 ألف جنيه، وذلك للخطورة الداهمة وحل الأزمة، وتم مطالبة اتحاد الشاغلين بسداد قيمة الهدم وإعطاء مهلة لذلك، وقد تم التحفظ على الأرض لحين سداد التكاليف.

وأوضح "سلطان" أن المحافظة جاهزة لمساعدة السكان فى العقارات الآيلة للسقوط والذين ليس لهم أماكن بديلة بالإسكان الاجتماعى لمن يستحقه، وذلك من خلال التقدم بطلب للحصول على شقة بالإسكان الاجتماعى، والتعهد بسداد القيمة الإيجارية للوحدة السكنية التى سيتم الحصول عليها بعد دراسة الحالة بالشئون الاجتماعية، وإقرار الجهات المعنية بأحقية الساكن فى الاسكان الاجتماعى بعد بحث الحالة.

يذكر أن محافظة الإسكندرية بها 5 آلاف عقار آيل للسقوط، وفقا لإحصائية أجرتها المحافظة عام 2015، والتى شهدت مسلسلا لانهيار العقارات القديمة تأثرا بموجات الطقس السيئ.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة