خالد صلاح

"بسمة للإيواء": النيابة سلمتنا "فتاة زايد" ولدينا خبرة فى التعامل معها

الأربعاء، 27 سبتمبر 2017 06:21 م
"بسمة للإيواء": النيابة سلمتنا "فتاة زايد" ولدينا خبرة فى التعامل معها فتاة الشيخ زايد
كتب محمود حسن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استكمالا للقصة التى نشرتها، "اليوم السابع"، حول فتاة مدينة الشيخ زايد، والتى رصدها الأهالى تتجول عارية فى شوارع المدينة منذ أيام، وتعانى اضطرابات عقلية، قال محمود درج رئيس فريق بسمة للإيواء بالشرقية، والمختص بالتعامل مع حالات المشردين المعانين من اضطرابات عقلية، أن فريقه سيتسلم الفتاة من قسم الشيخ زايد، بمحافظة الجيزة، لإيوائها فى الدار والتعامل مع حالتها العقلية.

 

وأكد درج، لـ"اليوم السابع"، أن فريقه لإيواء حالات المشردين الذين يعانون من أمراض عقلية، تمكن منذ تأسيسه العام الماضى، من إنقاذ 150 حالة من المشردين ومجهولى الأهلية، والمصابين بأمراض عقلية، مؤكدًا على أن هناك بروتوكول تعاون مع أحد المستشفيات النفسية لعلاج هذه الحالات، وأن أكثر من 40 حالة استطاعت بفضل العلاج من تذكر عدد من المعلومات التى قادت الفريق إلى أهله.

 

وطمئن درج قراء "اليوم السابع"، بأن فريق الإيواء لديه خبرة فى التعامل مع هذه الحالات قائلا: "بعضها يتلقى العلاج فى الدار تحت إشراف وزارة التضامن الاجتماعى، والبعض الآخر يتم نقله للمستشفى للسيطرة على حالته ثم إعادته للدار من جديد".

 

كانت اليوم السابع قد نشرت قصة "فتاة زايد بنت الناس"، التى رصدها أهالى مدينة الشيخ زايد بالجيزة، خلال الأيام الماضية تسير فى شوارع المدينة، عارية تماما فى كثير من الأحيان، وبات واضحا من تعليقاتهم، أنها تعانى من اضطراب عقلى بالغ، نتيجة إصابتها الواضحة بمرض "الفصام"، والذى يعانى مريضه من ضلالات وأوهام وتفكير غير سوى، ربما نتيجة مشكلة جينية، أو ظروف سيئة تعرض لها، كما أنها تتعرض للتحرش والمضايقات من عدد من الشباب، إلا أنهم أكدوا أنها "بنت ناس"؛ حسب قولهم، تتكلم أكثر من لغة أجنبية، وتشتم من يضايقونها باللغة الإنجليزية، لكنها تعانى مرحلة شديدة من الاضطراب العقلى تجعلها غير قادرة على الوصول لأهلها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة