خالد صلاح

بالفيديو والصور.. إخماد فتنة "ذكرى الحسين".. غلق الضريح وفتح المسجد للصلاة فى ذكرى عاشوراء.. تأييد صوفى وسلفى وغضب شيعى.. عبدالهادى القصبى: الحفاظ على المساجد واجب شرعى.. داعية سلفى: نحب الإمام أكثر من الشيعة

السبت، 30 سبتمبر 2017 02:08 م
بالفيديو  والصور.. إخماد فتنة "ذكرى الحسين".. غلق الضريح وفتح المسجد للصلاة فى ذكرى عاشوراء.. تأييد صوفى وسلفى وغضب شيعى.. عبدالهادى القصبى: الحفاظ على المساجد واجب شرعى.. داعية سلفى: نحب الإمام أكثر من الشيعة
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أغلقت وزارة الأوقاف بغلق ضريح الإمام الحسين، يومى التاسع والعاشر من محرم، وذلك حفاظا على المسجد من وقوع أى أعمال تضر به وبالمصلين، خاصة بعد إعلان بعض الائتلافات السلفية تواجدها بمحيط المسجد، للتصدى لأى أعمال أو طقوس شيعية فى هذين اليومين .
 
وانتشرت قوات الأمن بمحيط المسجد، وقامت بتأمين البوابات، وتمركزت عدد من الخدمات الأمنية خارج المسجد ومنعت كافة الباعة من التواجد بالساحة الخارجية، مع وقوات سيارات المطافى والإسعاف تحسبا لأى طارئ. 
 
 

الطرق الصوفية: قرار صائب

من جانبه، قال الدكتور عبدالهادى القصبى، رئيس المجلس الأعلى للطرق الصوفية، وكيل لجنة التضامن بمجلس النواب، إن الحفاظ على المساجد واجب شرعى.
 
وتابع : "لابد أن نحافظ على قدسيتها ونظافتها وأمنها، وقرار وزارة الاوقاف قرار صائب، فعندما يتوفر لديها معلومات أن هناك عابث يود أن يعبث بهذه المساجد فلابد أن تتخذ كافة التدابير للحفاظ على بيوت الله".
 
وأوضح "القصبى" أن الطرق الصوفية ليس لها احتفالات رسميا بعاشوراء، فأهل التصوف يحتفلون بتلك المناسبة بالصيام يومى تاسوعاء وعاشوراء فقط. 
 

السلفيون: نشكر وزارة الأوقاف

من جانبه، قال الداعية السلفى سامح عبد الحميد: "نشكر وزارة الأوقاف للاستجابة للشرع ولاستقرار مصر وعدم حدوث فتن وتوغل شيعى وبدع فى هذا اليوم المبارك، وأشكر مجهود الأخوة السلفيين المتصدين للشيعة، وأحبطوا مخططاتهم فى هذا اليوم".
 
إغلاق ضريح الحسين
إغلاق الحسين
 
 
وأضاف فى تصريحات لليوم السابع: " نحب الإمام الحسين أكثر من الشيعة والصوفية ومكانته جليلة، ولكن الشيعة اتخذوا الحسين إلها من دون الله، والشعب المصرى يرفض الشيعة ومظاهر الشركيات التى يتخذونها".
 
الطاهر الهاشمى: لا أحد ينكر ما حدث بكربلاء
فى المقابل، علق الناشط الشيعى الطاهر الهاشمى ،على غلق مسجد الحسين وفتحه للصلاة فقط وغلق الضريح لمدة يومين، قائلاً: "إن الحسين ليس للشيعة وحدهم، فكل الطوائف والمذاهب الإسلامية لا يوجد فيها خلاف على ما حدث بكربلاء من مصيبة فى حق أهل بيت رسول الله، والتى تورط بها مسلمين لطخوا أيديهم بدماء نقية طاهرة دماء ذرية النبى".
 
مسجد الحسين
اغلاق ضريح الحسين
 
وأضاف فى تصريحات لليوم السابع، أن الأمة جميعها فى هذه المناسبة تتذكر ما حدث ويتذكرونه بينهم فى مجالسهم وساحاتهم، ونحن ليس عندنا طقوس تختلف عن ما عليه المصريين فى زيارتهم فما طقوسنا إلا قراءة القرآن والأدعية.
 
وتابع: "غلق المسجد يعنى أن الدستور وما يحويه من مواد عن المواطنة والحقوق كله شعارات زائفة تخر أمام الطائفية، لا تغيير فى الفكر ولا تجديد لخطاب ديني ولا تقريب ولا تعايش اليوم الحقيقة، أمامكم يغلق مسجد الحسين فى ذكرى عاشوراء من أجل إرضاء قوى ظلام جوفاء. 
 

وزارة الأوقاف: لن نسمح بأى ممارسات طائفية

فيما أكدت وزارة الأوقاف أنها لن تسمح بأي ممارسات طائفية، لا فى ذكرى عاشوراء، ولا في غيرها ، وأن أي محاولات لاستعراضات طائفية وبخاصة في مساجد آل البيت ستواجه بكل حسم وبالقانون ، موضحة أن أي وطني مخلص لوطنه لا يمكن أن يكون  مثار فتن أو قلق أو يعمل على إثارة أي اضطرابات أو قلاقل ، وأن أي خروج على حرمة المساجد أو قدسيتها سيواجه من الوزارة بكل حسم من خلال محاضر رسمية بموجب الضبطية القضائية الممنوحة لمفتشيها .
 

مسجد الحسين
مسجد الحسين

إغلاق مسجد وضريح الحسين
إغلاق مسجد وضريح الحسين

إغلاق مسجد وضريح الحسين
إغلاق مسجد وضريح الحسين

إغلاق ضريح الحسين
إغلاق الحسين

إغلاق ضريح الحسين
إغلاق الحسين

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة