خالد صلاح

هيئة الطرق: جاهزون لمواجهة السيول وأخطارها.. وضعنا خطة متكاملة للمواجهة ولدينا 14 مجموعة عمل بالمحطات للتعامل مع أى طوارئ.. قمنا بصيانة وتطهير كافة مخرات السيول.. وننسق مع المرور والمحليات لمتابعة الطرق

الأحد، 18 نوفمبر 2018 07:00 ص
هيئة الطرق: جاهزون لمواجهة السيول وأخطارها.. وضعنا خطة متكاملة للمواجهة ولدينا 14 مجموعة عمل بالمحطات للتعامل مع أى طوارئ.. قمنا بصيانة وتطهير كافة مخرات السيول.. وننسق مع المرور والمحليات لمتابعة الطرق اللواء عادل ترك
كتب- رضا حبيشى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد اللواء وائل أمين نائب رئيس هيئة الطرق والكبارى جاهزية الهيئة لمواجهة أى سيول تتعرض لها محافظات الجمهورية، وأنه تم وضع خطة متكاملة للمواجهة والتعامل مع أى أمطار غزيرة أو سيول من أجل سرعة فتح أى طريق يتم إغلاقه بفعل تساقط الأمطار الغزيزة، لافتا إلى أنه يتم تنفيذ هذه الخطة مع إدارات المرور والمحليات بما يحقق سلامة المواطنين.
 
وأضاف نائب رئيس هيئة الطرق والكبارى فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن هناك 14 مجموعة عمل على مستوى الجمهورية فى كافة مناطق الهيئة، حيث تقوم كل مجموعة عمل بالتعامل مع السيول التى تتساقط فى نطاقها، مشيرا إلى أن هذه الخطة تشمل الاعتماد على كاسحات المياه معدات الصيانة التابعة لمناطق الهيئة بالمحافظات بجانب الاستعانة بمعدات شركات المقاولات العامة والخاصة العاملة مع الهيئة فى حالة الحاجة إليها.
 
وقال نائب رئيس هيئة الطرق والكبارى إنه تم مراجعة خطط المواجهة مع مناطق الهيئة المختلفة، وتم تشكيل إدارة إزمات مركزية على مستوى الهيئة للتنسيق وتوجيه مناطق الهيئة المختلفة فى حالة سقوط سيول على أى طريق، كما يجرى التنسيق مع إدارة المرور ومجلس المدنية فى نطاق الطريق الذى يتعرض للسيول، بحيث يتم إغلاق أى طريق يزداد تساقط عليه كميات الأمطار لحماية أرواح المسافرين، مع الإعلان عن أى طريق يتم إغلاقه.
 
وأوضح نائب رئيس هيئة الطرق والكبارى أنه تم الانتهاء من صيانة وتطهير كافة مخرات السيول الموجودة اسفل الطرق التابعة للهيئة تحسبا لعدم سدادها فى حالة تساقط سيول، كما تم التنسيق مع وزارة الرى لصيانة مخرات السيول فى المناطق المجاورة للطرق لتصريف المياه بعيدا عن الطرق، مشيرا إلى أن إدارة الأزمات المشكلة لمتابعة السيول تعمل على مدار الـ 24 ساعة للتعامل مع سقوط أى أمطار غزيرة أو سيول.
 
 
ولفت نائب رئيس هيئة الطرق والكبارى أن تم مراجعة خطة مواجهة السيول من قبل الدكتور هشام عرفات وزير النقل ووزارة الرى، كما يتم التواصل المستمر مع وزير النقل فى حالة تعرض طريق لسقوط سيول، مشيرا إلى أنه أن طريق يتم إغلاق بسبب السيول يتم تحريك معدات كسح المياه من أقرب موقع سواء تابع للهيئة أو شركات المقاولات  العاملة مع الهيئة لسحب المياه المتراكمة وسرعة فتح الطريق.
 
واستطرد نائب رئيس هيئة الطرق والكبارى: "أطمئن المواطنين أننا جاهزون تماما ولا يقلقوا.. نحن مستعدين جيدا وتعلمنا من دور الماض"، مشيرا إلى أنه فى حالة طرق أى منطقة من مناطق الجمهورية للسيول يتم التنسيق مع إدارة أزمات الهيئة مجموعة العمل فى المنطقة التابع لها الطريق وإدارة المرور ومجلس المدنية مع أجل التعامل مع السيول المتساقطة على الطريق واتخاذ قرار بإغلاقه فى حالة إعاقتها حركة المرور فى احتمالية تعريضها حياة المواطنين والمسافرين للخطر.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري

من الذي يدفع تكلفة صيانة الطرق والكباري والأنفاق

جميع شوارع وطرقات مصر تحتاج إلى صيانة دورية من رصف وإنارة وتوسعة وترميم وخلافه ، لذلك أقترح أن يتم فرض رسوم شهرية على أصحاب السيارات للمساهمة في صيانة الطرق والكباري والأنفاق ، هذه الرسوم تكون حسب السعة اللترية للسيارة وتدفع عند تجديد الرخصة

عدد الردود 0

بواسطة:

ابتسام اسحاق

المناطق العمرانيه الجديده بالمنيا سيئه للغايه

بمنطقه كمين الصغا بالمنيا امام العمارات 144ص و150ص و152ص الشارع وهو يعتبر ميدان غير مرصوف رمال وحجاره وحشائش وهناك اسر تسكن ورغم وجود افاعى الا ان المسؤلين يرفضون رصف الشارع انقذونا وههذه العمارات 63 متر خلف البنزينه بالمنيا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة