خالد صلاح

حازم صلاح الدين

رسائل وزير التعليم لأولياء الأمور

الإثنين، 03 ديسمبر 2018 10:00 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
«رسالتى لأولياء الأمور أن هدفنا هو التعليم وليس الدرجات.. ومشروع التعليم غير مرتبط بوزير بعينه وسيستمر».. «تعليم الطلاب مربط الفرس ومهمتنا الانتقال بالطالب من ثقافة الدرجات والحفظ للمهارات والفهم»..«بعض المدرسين يثيرون الرعب فى نفوس الطلاب من النظام الجديد ويروجون للأكاذيب خوفا على أموال الدروس الخصوصية».. كان هذا ملخصا من كلام الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، خلال لقائه مجلس تحرير «اليوم السابع» فى حوار كاشف عن خطة الوزارة من أجل إنجاح فكرة تطوير المنظومة التعليمية، بالإضافة إلى طمأنة أولياء الأمور على مستقبل أبنائهم بعد تدشين النظام الجديد.
 
ثورة التغييرات التى أطلقتها وزارة التربية والتعليم مع بداية العام الدراسى الحالى أصابت شلة المنتفعين من الدروس الخصوصية، والجماعات الإرهابية فى مقتل، مما جعلهم يتوغلون فى نشر شائعات وصور قديمة ومعلومات مغلوطة على مواقع «التواصل الاجتماعى»، وطبعا تنقلها قناة الجزيرة بهدف «العكننة» على المصريين وتحريضهم ضد الدولة.
 
الفترة المقبلة تتطلب تغيير ثقافة المجتمع تجاه تطوير التعليم، لأن إحياء قيمة العلم والمعرفة أهم بكثير من فكرة الحفظ والفرحة بالتفوق اللحظى لأبنائنا على الورق خلال امتحانات تعتمد على الدرجات فقط، فإن الدكتور طارق شوقى يؤكد فى أكثر من مناسبة أن أولياء الأمور مازالوا مبرمجين على قصة الدرجات، وجزء من التغيير هو إزالة الخوف لديهم، فلابد من سؤال ولى الأمر عما سوف يتعلمه الطفل وليس الدرجة التى يحصل عليها؟.. وإذا أصبح ولى الأمر يفكر فى الدرجات سيظل متوترا، هذا الكلام منطقى جدا ويلامس الحقيقة، كما أرى أن دور الإعلام يجب ظهوره فى هذا الأمر عبر الدعم الدائم لأفكار تطوير التعليم والتصدى بقوة ضد خفافيش الظلام المتربصة لكل محاولات الإصلاح.. الخلاصة تقول: «تطوير التعليم هدف أساسى للدولة حاليا، ويجب علينا جميعا الوقوف بجانبه، لأنه مشروع قومى من أجل مستقبل أبنائنا».

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة