خالد صلاح

اسباب حرقان البول منها أمراض المثانة والكلى

الأحد، 01 أبريل 2018 03:00 ص
اسباب حرقان البول منها أمراض المثانة والكلى حرقان البول-ارشيفية
كتبت فاطمة ياسر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يشعر مريض حرقان البول بعدد من الأعراض منها عدم الراحة والقدرة على الجلوس أو المشى، بالإضافة إلى آلام مبرحة فى منطقة التبول، ما يسبب صعوبة للمريض فى ممارسة حياته الطبيعية، وفى إطار هذا السياق، ولذلك نوضح فى هذا التقرير أسباب وأعراض وعلاج حرقان البول، حسب ما ذكره الموقع الأمريكى "webmd".

أعراض الإصابة بحرقان فى البول
 

يعتبر أبرز أعراض الإصابة بحرقان البول، هى شعور الشخص بحرقان أثناء التبول، وعدم الراحة أثناء ممارسة حياته اليومية، والشعور بآلام يصعب تحملها بكل المقايس، وأشار التقرير إلى أن النساء هن الأكثر عرضة من الرجال بهذه الأعراض.

اعراض حرقان البول
 

 

أسباب حرقان البول
 

وقدم التقرير الكثير من الأسباب المؤدية للإصابة بحرقان البول، ولكن الإصابة بالتهابات في المسالك البولية كانت هى الأساس فى الإصابة بهذه الأعراض، ونتيجة للإصابة بهذا الالتهاب فقد يصبح بعض أجزاء الجسم معرضة للإصابة  كالمثانة، وحصوات الكلي.

اسباب حرقان البول
 

 

عوامل تزيد من الاصابة بحرقان فى البول
 

توجد العديد من العوامل والأسباب التى تزيد من نسبة الإصابة بحرقان في البول، ومنها:

1- البروستاتا المتضخمة عند الرجل من أهم الأسباب المؤدية للشعور بالألم أو حرقان البول.

2- زيادة نسبة الإصابة بالالتهابات نتيجة  للإصابة  بمرض السكر من الأسباب المؤدية للإصابة بحرقان البول.

3- الحصوات الكلوية تزيد من نسبة الإصابة برحقان البول نتيجة لضغط هذه الحصوات على المثانة.

4- الإصابة بأمراض جنسية كالهربس والكلاميديا والسيلان.

5- توخى الحذر من الأدوية المتناولة لأن هناك نسبة كبيرة تؤدي لزيادة الشعور بحرقان في البول.

6- هل تعلم أن استخدام  الصابون المعطر "الشاور جيل" فى تنظيف الأماكن التناسلية يزيد من إصابتك بحرقان في البول؟.

 

حرقان البول
 

النساء أكثر عرضة للإصابة بحرقان في البول
 

لماذا النساء هن الأكثر عرضة للإصابة بحرقان البول؟.. يجيب التقرير مشيرًا إلى أن الحمل من أهم الأسباب المؤدية للإصابة بحرقان فى البول، نتيجة لحدوث لخبطة فى هرمونات الجسم، وأيضًا العدوات المهبيلة لدى بعضهن.

علاج حرقان البول
 

وحال الإصابة بحرقان البول، عليك إجراء بعض الفحوصات لمعرفة السبب وراء ذلك، وأيضًا هذه التحاليل تساعد على العلاج السليم.

وأضاف التقرير إلى أن هناك أنواعا كثيرة لعلاج حرقان البول، فنجد أن هناك بعض العلاجات الدوائية وأخرى من الطبيعية، فالدوائية تعتمد اعتمادًا كليًا على المضادات الحيوية المهمة للجسم، أما الطبيعية فتكون وصفات من الأعشاب أو الخضراوات كالإكثار من تناول مشروب البقدونس والشعير.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة