خالد صلاح

دينا شرف الدين

الغرامة الموجعة هل يتم تفعيلها؟

السبت، 21 أبريل 2018 08:00 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كم أسعدنى كثيراً أن يستمع السادة المسؤولين لبعض النداءات وإن كان قليلاً منها.

فقد كتبت مرات ومرات عن ضرورة فرض الغرامات المالية الموجعة لإجبار البعض على احترام القوانين والإلتزام بالقواعد التى كان من المفترض أن يتم احترامها والعمل بها دون فرض أو إلزام !

ولكن :أخيراً وبعد طول انتظار قام السيد المحترم محافظ القاهرة بفرض الغرامة المالية التى تبدأ بـ 2000 جنيه وتنتهى بـ 20000 جنيه حسب القانون لكل من يقوم بإلقاء القمامة أو مخلفات المبانى والمصانع وغيرها من أشكال الملوثات البصرية والصحية والنفسية التى تكتظ بها شوارع مدينة القاهرة التى كانت منذ زمن ليس ببعيد مصنفة كأجمل عواصم العالم !

وما نال القاهرة من هذا التشويه الذى قد أفقدها كثيراً من روعتها وجمالها قد نال أيضاً من كل شوارع جمهورية مصر العربية من الأزقة والحارات حتى الشوارع الرئيسية العامة !

لدرجة تصل إلى أن هذا التشويه الذى استشرى فى غفلة من السادة أولى الأمر قد أفقد الريف المصرى هويته التى كنا نعرفها وشكله الذى كان مطبوعاً بقوة فى أذهاننا وجماله الذى كان، قبل أن يتحول فى مدة لا تتجاوز الخمسة عشر عاماً إلى مسخ ما بين الريف والحضر، أى أنه تحول ببساطة إلى عشوائيات تتخللها بعض المساحات القليلة المزروعة !

نهاية : أتمنى من كل قلبى أن تكتمل الخطة الموضوعة ويتم تنفيذها بكافة بنودها وتفعيلها تفعيلاً حقيقياً جاداً لا يحتمل الاستثناءات ولا يسمح للأيادى الملوثة التى تعبث دائماً وأبداً لتفسد كل ما يتم إصلاحه كى لا تهتز إمبراطورية الفساد العتيقة والمصالح المتشعبة !

سيادة المحافظ :عليك بالمتابعة ثم المتابعة لكل من اخترته لتنفيذ تلك المهمة الصعبة والتى سيعمل العاملون على إفشالها لضمان استتباب أوضاعهم ومقدراتهم المالية الثابتة التى تعلم سيادتك ونعلم جميعاً أنها واقع قد فرض نفسه منذ زمن ولن يسمح لأحد بتغييره إلا بالقوة الضاربة والتفعيل الجاد للقانون.

أعانك الله وسدد خطاك وهداك سواء السبيل


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة