خالد صلاح

نشأت الديهى: أردوغان يبكى على بنت البلتاجى ولم تدمع عيناه لأسماء التركية

الثلاثاء، 01 مايو 2018 07:41 م
نشأت الديهى: أردوغان يبكى على بنت البلتاجى ولم تدمع عيناه لأسماء التركية الإعلامى نشأت الديهى
كتب أيمن رمضان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الإعلامى نشأت الديهى، إن الشرطة التركية وبأمر من الرئيس التركى رجب طيب أردوغان اعتدت على العمال الذين تظاهروا فى ميدان تقسيم عندما طالبوا بحقوقهم، وتابع:"أردوغان يتحدث عن الحرية ولا يفعلها ويتحدث عن حقوق الإنسان والدين ولا يقترب من هذه الأخلاق".

وأضاف "الديهى"، خلال تقديمه برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "ten"، أن النظام التركى يعمل على قمع الأصوات المعارضة واعتقال كل من يتجرأ على الحديث ضد الحكومة والنظام، الأمر الذى دفع العديد من الأسر أن يهاجروا إلى الدول الأوروبية من أجل الهروب من جحيم "أردوغان"،  وتابع:"أم لها ثلاث أولاد ماتت بالسكتة القلبية أثناء هربها باتجاه اليونان.. زوجها كان ينتظرها فى ألمانيا"، عارضاً فيديو للأم وهى تحمل أبنائها الثلاثة وتسير على الأقدام لمسافات طويلة وهى تتحدث عن ظلم النظام التركى.

وأشار إلى أن اردوغان يذرف الدموع على أسماء بنت القيادى الإخوانى محمد البلتاجى، لكن لم تدمع عيناه على أسماء التركية التى ماتت وهى تهرب من ظلمه، وتابع:"دموع أردوغان دموع تماسيح ويدعى أنه أمير المؤمنين ويبكى على المسلمين.. أين دموعك على أسماء التركية؟"، مشدداً على أن أردوغان يحتفل ويحزن للتنظيمات الإرهابية على رأسها الإخوان وداعش.

وأكد الإعلامى نشأت الديهى، أن نهوض الأمم وتقدمها مرتبط بالعمل ومدى اتقانه والالتزام به، موضحاً أن قيمة العمل تأتى فى المرتبة الثانية فى الوقت الذى تعمل فيه الدراما على تسويق قيمة الفهلوة وأغلقت الباب أمام نماذج ناجحة، وتابع:"تقدم الغرب ونهضته قائمة على احترام قيمة العمل".

وأوضح أن الخلافة العثمانية سرقت العمال المصريين من البلاد خلال تحكمها فى مقاليد الأمور بالمنطقة ومصر، وتابع:"السؤال ..كيف نعيد للمهن والحرف المصرية قيمتها من جديد؟.. نحتاج إلى مشروع قومى".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة