خالد صلاح

تنتهى بعاهة مستديمة.. زوجة تطالب بنفقة من زوجها بعد سرقة ممتلكاتها

الخميس، 05 يوليه 2018 08:33 ص
تنتهى بعاهة مستديمة.. زوجة تطالب بنفقة من زوجها بعد سرقة ممتلكاتها محكمة الأسرة - أرشيفية
كتبت أسماء شلبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فقدت الزوجة صبرها بعد الوقوف فى أروقة محكمة الأسرة بزنانيرى طوال 13 سنوات تبحث عن نفقة من زوجها الذى رفض تطليقها وتركها معلقة عقابا لها على اعتراضها على تعدد علاقته بسيدات وتبديده ممتلكاتهما على الأعمال المخلة وغير الأخلاقية.

وجاءت الزوجة "سامية.خ.أ" البالغة من العمر 39 عاما بدعواها رقم 8123 لسنة 2018 لحبس زوجها لتخلفه عن دفع نفقاتهم وحقوقهم الشرعية، وأن خلافات زوجية نشبت بينها وزوجها بعد أن نجاح مشروعهما الذى سبق وأقاماه بأموالها التى اقترضتها من البنوك وبيع منقولات والداها بسبب إنفاق أرباحه على علاقته غير المشروعة ليقرر بعدها التخلص منها بعد أن سجلت له توكيلا عاما ويتزوج بغيرها ويطردها للشارع.

وأكملت: رفض تطليقى وتركنى معلقة على ذمته وامتنع عن الإنفاق على وأطفاله وأصبحت بسببه مهددة بالحبس بعد أن باع المشروع وسرق المنقولات العينية وتزوج بأخرى وأصبحت معها 3 أولاد دون مصدر دخل مهددين بالجوع والحاجة ومد يدنا لوالدته حتى ترحمنا من ذل الحاجة لكنها عاملتنى كنجلها وطردتنى.

وتتابع تراكمت الديون وذهب أصحابها لقسم الشرطة والنيابة لشكوتى واتهامى بالنصب عليهم، ولولا تدخل شقيقى وشقيقتى وتكفلهم بسدادها لكنت سجينة أقف خلف القضبان.

وأضافت سامية ذهبت للمحكمة لأحصل على حقى وأطفاله لكنه تحايل وتهرب من ذكر دخله الحقيقى وادعى الفقر خلافا للواقع، حتى دعوى الطلاق للضرر تعثرت بفضل ألعايبه.

وأكملت أصبح زوجى يهددنى ويلاحقنى بقضايا واتهامات باطلة حتى أصابنى المرض وأصبحت لا أقوى على التصدى لظلمه، وعندها لم أجد حلا غير الذهاب لزوجته التى تنعم بالحياة فى ممتلكاتى وأموالى فقامت باستدعاء الأمن وأمرتهم بالتعدى على وألقائى بالشارع.

وتابعت زوجى هو الآخر عاقبنى على إزعاجى زوجته وقام بالدفع للبلطجية ليقتصوا منى ويأدبوننى بثكبهم على وجهى "مية نار" ليشوهوننى ويتسببوا لى فى عاهة مستديمة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة