خالد صلاح

وسائل إعلامية تونسية تكشف هوية إرهابيين فجرا نفسيهما فى سيدى بوزيد

الخميس، 03 يناير 2019 11:42 ص
وسائل إعلامية تونسية تكشف هوية إرهابيين فجرا نفسيهما فى سيدى بوزيد إرهابيان تونسيان فجرا نفسيهما فى ولاية سيدي بوزيد
كتب : أحمد جمعة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت تقارير إعلامية تونسية، اليوم الخميس، هوية الارهابيين اللذين فجرا نفسيهما بعد محاصرتهما فى منطقة جلسة بولاية سيدى بوزيد، مؤكدة أن الإرهابيين هما غالي العمري، والإرهابي عزالدين العلوي.

ومن جانبه أوضح المتحدث الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب في تونس سفيان السليطي، أن أحد الإرهابيين مصنف خطير جدا وله علاقة بالخلية الإرهابية في سيدي بوزيد والمكونة من 8 عناصر.

وأضاف أن هذا الإرهابي التحق بجند الخلافة منذ سنة 2014 وشارك في اغتيال جندى تونسي عام 2015 واستولى على سلاحه، إضافة إلى أنه شارك في كتيبة التوحيد والجهاد.

وتابع السليطي أن هذا الإرهابي كان يهدف للقيام بعمليات نوعية ضد الأمنيين واستهداف المناطق السياحية.

وتمكنت قوات مكافحة جرائم الإرهاب في مدينة "القرجاني" التونسية وبمشاركة قوات الأمن الوطني بولاية "سيدي بوزيد" من القضاء على 5 إرهابيين في "عملية استباقية" اليوم الخميس.

وذكر بيان لوزارة الداخلية التونسية أن اثنين من الإرهابيين فجرا نفسهما بعد محاصرتهما في منطقة "جلمة" في "سيدى بوزيد"، وتبادلت قوات الأمن إطلاق النار مع المجموعة الإرهابية التي كانت مختبأة في أحد المنازل بالمنطقة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة