خالد صلاح

الصحافة الإسرائيلية اليوم.. قيادى بالاستخبارات الإسرائيلية: جرحنا لا زال ينزف بسبب حرب أكتوبر 1973.. كاريكاتير: نتنياهو يتمكن من تشكيل الحكومة الجديدة بـ61 مقعدًا.. ووزير سابق يقود المستوطنين فى اقتحام الأقصى

الثلاثاء، 01 أكتوبر 2019 02:15 م
الصحافة الإسرائيلية اليوم.. قيادى بالاستخبارات الإسرائيلية: جرحنا لا زال ينزف بسبب حرب أكتوبر 1973.. كاريكاتير: نتنياهو يتمكن من تشكيل الحكومة الجديدة بـ61 مقعدًا.. ووزير سابق يقود المستوطنين فى اقتحام الأقصى نتنياهو ورئيس إسرائيل واقتحام الأقصى
إعداد – هاشم الفخرانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اهتمت الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم الثلاثاء بمرور 46 عاما على حرب أكتوبر المجيدة التى حقق فيها الجيش المصرى انتصاراً كاسحاً على الجيش الإسرائيلى وتمكنه من استعادة سيناء مرة أخرى.

 

وأجرت صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية حوارًا مع رئيس قسم التحقيقات بشعبة الاستخبارات بالجيش الإسرائيلى "أمان" العميد دارور شالوم، والذى قال إن حرب أكتوبر كانت ولا زالت الجرح ينزف بالنسبة للإسرائيليين .

 

وأضاف" شالوم" أن حرب يوم الغفران "حرب 6 أكتوبر"، تذكر المخابرات العسكرية الإسرائيلية دائما بالخطأ الكبير الذى ارتكب فى تلك الحرب، وعدم استخدام الذكاء فى التعامل مع المعلومات الواردة من الجبهة المصرية، والتى أدت فى النهاية إلى حرب أكتوبر.

 

يسرائيل هيوم
يسرائيل هيوم

 

وأكد "شالوم" إن حرب أكتوبر دائمًا فى أذهان العسكريين والمدنيين الإسرائيليين، مشيرًا إلى أن الجيل الذى حارب ضد الجيش المصرى لم يكن أقل ذكاءً من هذا الجيل، بل كانوا مخطئين فى التعامل مع المعلومات.

 

ولفت رئيس قسم التحقيقات بشعبة الاستخبارات بالجيش الإسرائيلى، إلى أن أهم الدروس التى تعلمها الجيش الإسرائيلى من حرب أكتوبر 1973 هو أن تظل دائما متيقظا غير مستهزأ بقدرات الخصم، فبعد حرب 5 يونيو 1967، ظن الكثيرون فى الجيش الإسرائيلى أنها النهاية، لذا من الضرورى هو التواضع.

 

القائد العسكرى الاسرائيلى
القائد العسكرى الاسرائيلى

 

وأشار "شالوم" إلى أن الجيش المصرى حقق مفاجأة بكل المقايس على المستوى الاستخباراتى، ويكفى القول إن تل أبيب لم تفهم الرئيس الراحل محمد أنور السادات ولم يجروا أبحاثاً عن شخصية الرجل، ولم يفهموا استراتيجيته العسكرية والاقتصادية، وهى أحد أهم أسباب الهزيمة التى تم استخلصها وتم تطوير أجهزة المخابرات على هذا النحو .

 

وأوضح "شالوم" أن حرب يوم الغفران "حرب 6 أكتوبر" تذكر  المخابرات العسكرية الإسرائيلية دائما بالخطأ الكبير الذى ارتكب فى تلك الحرب وعدم استخدام الذكاء فى التعامل مع المعلومات الواردة من الجبهة المصرية والتى أدت فى النهاية إلى حرب أكتوبر.

 

وأوضح "شالوم"  أن حرب أكتوبر دائمًا فى أذهان العسكريين والمدنيين الإسرائيليين، مشيرًا إلى أن الجيل الذى حارب ضد الجيش المصرى لم يكن أقل ذكاءً من هذا الجيل، بل كانوا مخطئين فى التعامل مع المعلومات.

 

كاريكاتير: نتنياهو سيتمكن من تشكيل الحكومة الجديدة بـ61 مقعدًا

توقعت صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية أن ينجح رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو فى المفاوضات الائتلافية التى يجريها لتشكيل حكومة جديدة برئاسته .

 

ورسمت الصحيفة رسمًا كاريكاتيريًا للرئيس الإسرائيلى روفين ريبلين وهو يسلم "نتنياهو"ملف التكليف بتشكيل الحكومة المقبلة، بينما فى الخلفية كتب على لوحة مجموع مقاعد الكنيست المطلوبة لتشكيل الحكومة وهى 61 مقعدًا .

 

كاريكاتير يسرائيل هيوم
كاريكاتير يسرائيل هيوم

تجدر الإشارة إلى أن نتنياهو سيلتقى غدًا الأربعاء برئيس تحالف "أزرق- أبيض" بانى جانتس من أجل محاولة اقناعه للدخول فى الائتلاف الحكومى حيث حصل على 33 مقعدًا فى الانتخابات التى اجريت فى 17 سبتمبر الماضى.

 

وزير سابق يقود عشرات المستوطنين فى اقتحام الأقصى للاحتفال بالسنة العبرية

اقتحم عشرات المستوطنيين اليوم الثلاثاء المسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلى للاحتفال بما يسمى "عيد رأس السنة العبرية"، وتأتى الاقتحامات بأعداد كبيرة لساحات المسجد الأقصى تلبية لدعوة منظمات الهيكل بتكثيف الاقتحامات، خلال أيام "عيد رأس السنة العبرية".

 

 وكان من بين مجموعات المستوطنين وزير الزراعة السابق اورى أرئيل، والمتطرف يهودا غليك الذى قدم شروحات توراتية عن الهيكل المزعوم للمجموعات المرافقة له.

 

فى المقابل، تصدى العشرات من المصلين لاقتحامات المستوطنين فى ساحات المسجد الأقصى، بأداء الصلاة وتلاوة القرآن الكريم، وخاصة فى ساحات مصلى باب الرحمة.

 

ودعت ما تسمى بـ"جماعات الهيكل" المزعوم أنصارها وجمهور المستوطنين إلى تنظيم اقتحامات جماعية وواسعة للمسجد الأقصى المبارك، عشية ما يسمى عيد "رأس السنة العبرية".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة