خالد صلاح

الديلى ميل تسلط الضوء على اكتشاف أضخم خبيئة للتوابيت فى الأقصر

الأربعاء، 16 أكتوبر 2019 04:01 م
الديلى ميل تسلط الضوء على اكتشاف أضخم خبيئة للتوابيت فى الأقصر التوابيت المكتشفة
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سلطت صحيفة الديلى ميل البريطانية الضوء على اكتشاف أضخم خبيئة فى منطقة العساسيف بالبر الغربى فى القصر، حيث تم العثور على  نحو 29 تابوتا ملونا بحالة جيدة للغاية، "تمامًا كما تركهم المصريون القدماء"، خلال أعمال البعثة المصرية بالمنطقة.

وقالت الصحيفة أن علماء الآثار اكتشفوا "مخبأ ضخم" من التوابيت الخشبية المزخرفة بألوان زاهية بالقرب من مدينة الأقصر القديمة حيث أنه يعتبر الاكتشاف "الأكبر والأكثر أهمية" منذ سنوات.

يشمل الكنز المقابر التي يعود تاريخها إلى العصور الوسطى والمملكة الحديثة والفترات المتأخرة ، والتي حدثت في عام 1994 قبل الميلاد. إلى 332 قبل الميلاد.

وتواصل وزارة الآثار استخراج التوابيت الأثرية من خبيئة العساسيف، فى البر الغربى بالأقصر، الذى بلغ عددهم حتى الآن الـ29 تابوتا ملونا، بحالة جيدة للغاية.

يقول الدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن رجال البعثات الآثرية المصرية وصلوا لأعلى مستويات النجاح والتفوق والنضج الأثرى الكبير، وحققوا عدد كبير من النجاحات والاكتشافات العظيمة على مدار السنوات الماضية منذ قرار وزارة الآثار فى نوفمبر 2016 بعودة عمل "البعثة الأثرية المصرية" بعد مرور نحو 5 سنوات ونصف من التوقف لتلك البعثة فى 14 فبراير عام 2012، وإنطلقت منذ 2016 وحتي الآن في الإعلان عن الإكتشافات المتتالية في كل صوب وحدب بالأقصر، وآخرها إخراج مجموعة من التوابيت الملونة من باطن الأرض تعدت الـ20 تابوت ملون ومحفوظة بطريقة مميزة ولم يمسها أحد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة