خالد صلاح

النيابة تجرى تفتيشا على سجن طره للتأكد من أماكن الاحتجاز وتستمع للمحبوسين

الأربعاء، 23 أكتوبر 2019 02:05 م
النيابة تجرى تفتيشا على سجن طره للتأكد من أماكن الاحتجاز وتستمع للمحبوسين المستشار حمادة الصاوى النائب العام-أرشيفية
كتب: إبراهيم قاسم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
كلف النائب العام فريقا من أعضاء النيابة العامة، للانتقال برفقة متخصصين إلى منطقة سجون طرة، وذلك للتفتيش عليها، والتقى الفريق 35 محبوسا على ذمة قضايا مختلفة، واستمع الوفد إلى المحبوسين للوقوف على حالتهم المعيشية داخل السجن.
 
 
كما تأكد الوفد من ملائمة مقرات الاحتجاز وأماكن التريض، وتأكد المتخصصون من جاهزية مستشفى ليمان طره وعياداتها الخارجية والصيدلية الملحقة بها، لاستقبال المرضى فى الظروف العادية أو الطارئة.
 
 
كما تحقق الفريق من غرف إعداد الطعام، وحصول القائمين عليها على الشهادات الصحية الأزمة، وتأكد الوفد من الأطعمة وتنوعها وجودتها، كما حضر الفريق جانبا من درس دينى من موفد الأزهر الشريف، ألقاه بمكتبه من مكتبات تلك السجون على مجموعة من المحبوسين فيها.
 
 
ومن ناحية أخرى، فقد استكملت النيابة العامة تحقيق دفاع المتهمين فى وقائع تظاهرات يوم الـ20 من سبتمبر الماضى، وتمحيص أدلة الإثبات، وانتهت إلى تواجد متهمين فى أماكن التظاهرات عرضًا أو لغرض مشاهدتها، بينما ثبت بحق آخرين اشتراكهم بتلك التظاهرات وإدارة بعضهم لها ودعوتهم إليها، ولذلك أمر النائب العام بإخلاء سبيل أعداد من المتهمين لثبوت تواجدهم بأماكن التظاهر وبين المتظاهرين دون قصد التظاهر، والتماسًا للرأفة، أمر بإخلاء سبيل الأطفال والطلاب والنساء والشيوخ اللذين ثبت تظاهرهم ولم يثبت ارتباطهم بدعوات الجماعات التى تستهدف هدم مؤسسات الدولة المصرية.
 
 
ولا زالت النيابة العامة مستمرة فى استكمال إجراءات التحقيق فى وقائع التظاهر للوصول إلى الحقيقة وإثباتها.
 
 
وتهيب النيابة العامة بمن أفرجت عنهم من النساء والشيوخ والمرضى، أن يجعلوا الحقيقة دوما هدفا لهم، وألا ينشروا إلا ما يقفون على صحته من أخبار وشائعات، كما تهيب بأولياء أمور من أفرج عنهم من الأطفال والطلاب بالقيام بمسئوليتهم قبلهم، ليعودوا نافعين للمجتمع، لا تتركوهم عرضة للشائعات والأكاذيب علموهم كيف تدقق الأخبار للوصول للحقائق.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة