خالد صلاح

العدوان التركى يهدد 500 ألف سورى بالحسكة وضواحيها بالعطش

الثلاثاء، 29 أكتوبر 2019 01:28 م
العدوان التركى يهدد 500 ألف سورى بالحسكة وضواحيها بالعطش العدوان التركى
دمشق (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت "الإدارة الذاتية" الكردية فى شمال وشرق سوريا أن العدوان التركى يسعى لمنع استكمال أعمال الصيانة فى محطة "علوك" لمياه الشرب الواقعة شرق مدينة رأس العين، فى محاولة واضحة لحرمان أكثر من 500 ألف نسمة من سكان مدينة الحسكة وضواحيها من مياه الشرب.

واعتبرت الإدارة الذاتية - فى بيان أوردته قناة (العربية) الإخبارية اليوم الثلاثاء، أن هذه الخطوة ستزيد الوضع الإنسانى سوءا في مدينة الحسكة التي تستقبل عددا كبيرا من النازحين.


من جهتها..أبلغت الأمم المتحدة مكتب الشؤون الإنسانية فى "الإدارة الذاتية" بأن العدوان التركى يضغط باستمرار من أجل سحب فريق الصيانة من موقع المحطة بحجة أن المنطقة عسكرية.


وكان مصطفى بالى مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية قد أكد أنه ورغم اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم الإعلان عنه، تواصل تركيا والفصائل الموالية لها انتهاكاتها وشنّ هجمات على البلدات الكردية في رأس العين وعين العرب (كوبانى) وتل تمر باستخدام الأسلحة الثقيلة بما في ذلك الطائرات المسيرة. مضيفاً: "ليس لدى تركيا أى نية لوقف القتال رغم الاتفاق المعلن".


وتنتهي اليوم الثلاثاء فترة وقف إطلاق النار التى استمرت 6 أيام ، وتم التوصل إليها بين تركيا وروسيا بغرض السماح للقوات الكردية بالانسحاب من منطقة شمال شرق البلاد بطول الحدود مع تركيا.


وتم التوصل إلى وقف لإطلاق النار في 22 أكتوبر الحالي، بعد نحو أسبوعين من إطلاق أنقرة هجوما عسكريا في شمال شرقي سوريا ضد قوات سوريا الديمقراطية وهو ما قوبل بانتقادات دولية واسعة.


ويقضى الاتفاق بانسحاب القوات الكردية من المنطقة خلال 150 ساعة أو بحلول الساعة السادسة من مساء اليوم "1600 بتوقيت جرينتش".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة