خالد صلاح

فيديو.. أهالي تلاميذ بمدرسة تركية آيلة للسقوط: لن نرسل أبناءنا ليموتوا

الجمعة، 01 نوفمبر 2019 11:33 م
فيديو.. أهالي تلاميذ بمدرسة تركية آيلة للسقوط: لن نرسل أبناءنا ليموتوا اردوغان
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بثت منصات تابعة للمعارضة التركية، فيديو لمجموعة أولياء الأمور لطلاب أتراك يستنكرون وجود مدرسة معرضة للانهيار ، ومتخوفين من مستقبل حياة أبنائهم داخل تلك المدرسة.

وقال أولياء الأمور خلال الفيديو : الآن لقد أرسلنا أطفالنا إلى صلاة الجنازة، هل فهمتم يكون من الجيد أن يقرأوا سورة الفاتحة بدلًا من أن يقولوا نشيد الاستقلال، والإدارة لا تقوم بتصريحات لنا، ولم نسمع من المدير أن نعود إلى المدرسة مرة أخرى اليوم، فقد سمعنا بهذا من أبنائنا، فيجب أن يقوموا بتصريح لنا، ولديهم تقرير قوي يجب أن يظهروه لنا وليس للأولاد".

وتابع أحد أولياء الأمور الأتراك: "إنني لستُ مرتاحة لأن أرسل طفلتي للمدرسة، إننا نريد أن تقوم الدولة، من رئيس الجمهورية إلى رئيس البلدية بدون تفكير، وأن يأتوا ويقوموا بعملهم هنا فى هذا المكان، ونحن سنتكلف بنفقة الطريق، فليُرسل أطفاله للمدرسة ونحن سنرسل أبناءنا برضا، إنني غير مرتاح.

ويستطرد: "لم أستطع أن أدخل ابني إلى المدرسة، حيث توجد تصدعات، والأبواب مغلقة، ولا أحد يعلم ماذا يحدث بالداخل، ولا أحد يعلم فالمواطنون ليس لديهم علم، وإنني أناشد المسؤولين من هنا، ومن سيأخذ ذنب هؤلاء الأطفال وأولياء الأمور؟ فهل يستطيعون إرسال أبنائهم للتعلم يا ترى؟".

ويقول :"لا أرسل ابني للمدرسة لأنني، لا أثق في المدرسة، لم تعط إلينا معلومة مفصّلة، ولم يُقدم إلينا أي تقرير لذلك لا أريد إرسال طفلي للمدرسة، ولا يوجد شيء يجعلنا نثق ونطمئن إلى هذه الدرجة عند إعطائنا تقريرًا منذ 10 أو 12 سنة، فقط تم إعطاؤنا تقرير سليم بدون عمل أي إجراءات، فإذا كان البناء سليمًا لماذا تصدّع إذن؟، فلقد حدثت خسائر فادحة فى زلزال 99، والآن يقومون بتعديلات للمرة الثالثة، وإننا نريد مدرسة جديدة بدلًا من التعليمات، وقد وقع 700 ولي أمر على هذا الطلب، وأرسلناه للمحافظ، وإننا ننتظر الآن جوابًا منه".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة