خالد صلاح

عيد ميلاده مبوما.. أسطورة الكاميرون يكشف أسعد لحظات مسيرته لليوم السابع

الجمعة، 15 نوفمبر 2019 01:22 م
عيد ميلاده مبوما.. أسطورة الكاميرون يكشف أسعد لحظات مسيرته لليوم السابع باتريك مبوما
كتب - أحمد عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحتفل باتريك مبوما أحد أساطير الكاميرون وأفريقيا والذى دخل بيوت كل المصريين من خلال لعبة البلايستيشن بعيد ميلاده الـ 49، حيث ولد يوم 15 نوفمبر 1970 بمدينة "دوالا" الكاميرونية.

باتريك مبوما يمتلك مسيرة حافلة بالإنجازات والعطاء مع منتخب الكاميرون والعديد من الأندية الأوروبية، أبرزها باريس سان جيرمان وكاليارى وبارما وسندرلاند، كما يعد أحد أهم مهاجمى القارة السمراء عبر تاريخها وأفضل لاعب فى أفريقيا 2000 وبطل القارة مرتين والحائز على ذهبية أولمبياد سيدنى 2000.

وكشف أسطورة الكاميرون، فى حوار سابق لـ"اليوم السابع"، عن أسعد لحظات مسيرته الكروية قائلاً، "دون أدنى شك أسعد لحظاتى عندما أصعد منصة التتويج، وحققت ذلك عدة مرات فى مسيرتى، لا يمكننى نسيان هذا الشعور عندما توجنا بالميدالية الذهبية فى أولمبياد سيدنى 2000، ذهبنا إلى هناك ونحن أبطال أفريقيا ولعبنا كرة جميلة الكل يتذكرها حتى الآن، ونجحنا فى التتويج باللقب فى النهاية كتكليل لمجهوداتنا الكبيرة فى تلك الفترة".

وعن أفضل مدافع وحارس مرمى واجهه وزميل لعب بجواره فى مسيرته، قال باتريك مبوما، "كنت محظوظا باللعب فى الدورى الإيطالى، كان يطلق عليه وقتها جنة كرة القدم، وكان وصفا حقيقيا، كل شىء هناك مرتبط بتلك اللعبة المجنونة، والثلاثى بوفون ونيستا وكانافارو هم أصعب الخصوم التى واجهتها فى مسيرتى على الإطلاق، بوفون كان حارسا لا يصدق وكأنه يغلق المرمى تمام عندما يقترب منه أى مهاجم، ونفس الأمر بالنسبة للثنائى المقاتل نيستا ومالدينى، كانا يلعبان كرة مختلفة عن أى مدافع شاهدته فى حياتى، كانا يمتلكان القوة والمهارة والذكاء والبنيان القوى، كلها صفات من الصعب أن تجتمع فى لاعب، خاصة إذا كان يلعب فى الدفاع، ومواجهة أى منهما بمثابة الكابوس لأى مهاجم أو لاعب كرة بشكل عام".

وأضاف "وبالنسبة لأفضل زميل فهو بالتأكيد صامويل إيتو، هذا لاعب لا يصدق، إنه يسهل مهمة أى زميل، وعندما كنت ألعب بجواره كان دائما ما يخلق الحلول لى، ويجعلنى مستمتعا بتواجدى فى الملعب بانتظار مفاجآت تبهرنى وماذا سيحدث عندما نمتلك الكرة ونتقدم للهجوم".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة