خالد صلاح

تزايد الوفيات بسبب سرطان الكبد بنسبة 80% فى بريطانيا.. اعرف علامات الإصابة

السبت، 02 نوفمبر 2019 10:43 م
تزايد الوفيات بسبب سرطان الكبد بنسبة 80% فى بريطانيا.. اعرف علامات الإصابة  علامات الاصابة بسرطان الكبد
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت صحيفة " The Sun "، ارتفاع الوفيات بمرض سرطان الكبد بنسبة 80% بسبب تأخر التشخيص، تضاعفت الأرقام 3 مرات خلال عقدين فقط، مع ربع حالات المرض المرتبطة بالسمنة، وخُمس الأورام الناجمة عن التدخين.

تزايد حالات الاصابة بسرطان الكبد بسبب تاخر التشخيص
تزايد حالات الاصابة بسرطان الكبد بسبب تاخر التشخيص

أظهرت دراسة لأبحاث السرطان في بريطانيا، أن 5700 بريطاني توفوا بسبب سرطان الكبد في عام 2017، بزيادة 78% عن 3200 حالة وفاة قبل عقد من الزمن، نصف هذه الحالات كان يمكن الوقاية منها من خلال التشخيص المبكر.

وقالت البروفيسور هيلين ريفز خبيرة سرطان الكبد في جامعة كاليفورنيا: "لسوء الحظ، كان التقدم في علاج سرطان الكبد بطيئًا بشكل مؤلم، ونحتاج بشدة إلى المزيد من الخيارات للمرضى.

قال البروفيسورة هيلين ريفز بجامعة نيوكاسل، هناك مشكلة أخرى تتمثل في ارتفاع عدد الأشخاص الذين يتم تشخيصهم، مما يعني أننا نفقد عددًا أكبر من الناس بسبب هذا المرض أكثر من أي وقت مضى، "ارتفاع مستويات السمنة والحالات المرتبطة بها مثل السكري، وأمراض الكبد الدهنية غير الكحولية، من المحتمل أن يكون لها دور كبير في الإصابة.

وأضافت الصحيفة، تأتي هذه النتائج في الوقت الذي تظهر فيه بيانات الصحة العامة في إنجلترا أن معدلات الوفيات قد تضاعفت 3 مرات في 19 عامًا، بين الرجال في إنجلترا، كان هناك 1.93 حالة وفاة لكل 100 ألف بسبب سرطان الكبد في عام 1997، ولكن بحلول عام 2016 ارتفع هذا إلى 5.97، وبين النساء، ارتفعت معدلات الوفيات من 0.51 إلى 1.4 لكل 100 ألف على مدار عقدين.

سرطان الكبد
سرطان الكبد

خلال تقديم البيانات فى مؤتمر السرطان NCRI فى جلاسكو، قالت الدكتورة أنيا بيرتون، إن حالات سرطان الكبد فى إنجلترا تتزايد بسرعة، فقد تضاعفت 3 مرات فى العشرين عامًا الماضية.

 

النتائج التى توصلنا إليها تبرز الحاجة الملحة لمعالجة استراتيجيات الوقاية، لكل من مرض الكبد بشكل عام، وسرطان الكبد على وجه التحديد.

 

علامات سرطان الكبد
 

يعد سرطان الكبد من أصعب أشكال المرض، حيث يصل معدل البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات إلى 6 %، يصعب علاجه بشكل أساسى لأنه قد يكون من الصعب تشخيصه مبكراً، لأنه لا يسبب الأعراض غالبًا حتى يتقدم ومع ذلك، هناك بعض الأعراض الأكثر شيوعًا التى قد تلاحظها، وتشمل: التعب والضعف، شعور عام بالضعف، فقدان الشهية، الشعور بالغثيان والقيء، فقدان الوزن غير متوقع، ألم على منطقة الكبد (ضع يدك اليمنى على الجانب الأيمن السفلى من ضلوعك وسوف تغطى مساحة الكبد تقريبًا)، حكة بالجلد، الأوعية الدموية الدقيقة تكون مرئية على الجلد بنمط شعاعى يشبه أرجل العنكبوت (المعروف باسم العنكبوت النافي)، تضخم الكبد، البول الداكن،  البراز الرمادى الفاتح، فقدان الدافع الجنسى (الرغبة الجنسية).

وقالت الصحيفة إنه على الرغم من ذلك، يتم اكتشاف معظم حالات سرطان الكبد بعد أن يكون فى المراحل النهائية عندما ينتشر مرضهم بالفعل.

وأكدت ميشيل ميتشل، الرئيسة التنفيذية لأبحاث السرطان فى بريطانيا: "من المثير للقلق أن نرى الوفيات الناجمة عن سرطان الكبد تزداد بمعدل ينذر بالخط، هناك أشياء يمكننا القيام بها جميعًا لإحداث تغيير فى خطر الإصابة بالسرطان.

وأضافت الصحيفة، أن الحفاظ على وزن صحى، وعدم التدخين، وشرب كميات أقل من الكحول سيساعدنا جميعًا على تقليل فرصتك فى الإصابة بسرطان الكبد.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة