خالد صلاح

فيديو.. "إكسترا نيوز" تستعرض الفساد المنتشر فى تركيا.. وتؤكد: تعيين 5 آلاف من حزب أردوغان بالشرطة.. وعزل الرئيس التركى لرؤساء البلديات المعارضين وتعيين أوصياء تابعين له.. و 4 ملايين و600 ألف عاطل بأنقرة

السبت، 02 نوفمبر 2019 08:28 م
فيديو.. "إكسترا نيوز" تستعرض الفساد المنتشر فى تركيا.. وتؤكد: تعيين 5 آلاف من حزب أردوغان بالشرطة.. وعزل الرئيس التركى لرؤساء البلديات المعارضين وتعيين أوصياء تابعين له.. و 4 ملايين و600 ألف عاطل بأنقرة أردوغان
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استعرضت قناة "إكسترا نيوز" عمليات الفساد والوساطة التى يتبعها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان وحزبه العدالة والتنمية من تعيين أتباعهم فى المناصب، وفصل المعارضين، بالإضافة إلى اشتعال الأزمة الاقتصادية التى تشهدها تركيا خلال الفترة الراهنة.

 

فى هذا السياق ذكرت قناة "إكسترا نيوز"، أن حكومة حزب العدالة والتنمية في تركيا، عينت مؤخرًا، خمسة آلاف عنصرًا تلقوا تدريبًا لمدة 15 يومًا فقط، بجهاز الشرطة، لسد العجز في أعداد عناصر الأمن بعد عمليات الفصل والاعتقال التي زادت في أعقاب الانقلاب الفاشل.

وأشارت القناة، إلى أن عملية الاختيار تمت بناءً على العضوية فى حزب العدالة والتنمية أو وفقا لدرجة تأييد الحكومة بدلا من الأهلية والكفاءة.

ولفتت القناة إلى أن وزارة الداخلية التركية، كانت قد أعلنت في عام 2017 بدء تطبيق نظام الحارس الليلي في بعض المناطق في إسطنبول والحاجة لتعيين21 ألف حارس في 20 مدينة.

من جانبه أكد كريم العمدة أستاذ الاقتصاد السياسى، أن الأزمات التى تواجهها تركيا هى مسببات سياسية فى الأساس ولكن ترتب عليها أزمة اقتصادية حادة معروفة على المستوى العالمى تضمنت ارتفاع معدل التضخم وارتفاع معدل البطالة والتى ارتفعت إلى 14 % أى حوالى أى حوالى 4 مليون و 600 ألف عاطل بزيادة مليون عاطل عن العام السابق .

 

وأضاف أستاذ الاقتصاد السياسى، فى تصريحات لقناة "إكسترا نيوز"، أن هذه المؤشرات مصحوبة بتدهور الحالة الاقتصادية فى تركيا وترتب على هذه الأزمة خروج أكثر من 100 ألف شركة صغيرة.

وأشار أستاذ الاقتصاد السياسى، إلى أن أسباب الازمات الاقتصادية التركية يرجع لأزمات تركيا مع دول الجوار وقيام تركيا بغزو سوريا فهذا يحدث حالة توتر ونوع من أنواع عدم الاستقرار فى الاقتصاد الكلى ، فتقلت السياسة التركية يحدث حالة من عدم الثقة فى اقتصاديا.

 

كما سلطت قناة "إكسترا نيوز" الضوء على قرارات السلطات التركية بإقالة رؤساء بلديات تابعين للمعارضة التركية، حيث ذكرت القناة، أن السلطات التركية قررت تعيين نائبا تابعا للحزب الحاكم وهو العدالة والتنمية التركى فى بلدية سارى التركية بعد إقالة عضوة حزب الشعوب الديمقراطى التركى المعارض من رئاسة البلدية فى حلقة جديدة من حلقات قمع المعارضة التركية .

وأوضحت القناة فى تقريرها أن عضوة حزب الشعوب الديمقراطى التركى المعارض تواجه التحقيق معها بتهمة الإرهاب والانضمام إلى منظمة إرهابية مسلحة، وعمل دعاية للمنظمة الإرهابية ليرتفع عدد البلديات التى تم عزل رؤسائها وتعيين أوصياء عليهم بدلا من المقالين من وزارة الداخلية التركية إلى 12 بلدية.

فيما ذكرت قناة "إكسترا نيوز"، أن شبكة يورونيوز أكدت أن الرئيس التركى رجب طيب أردوغان استغل عدوانه على الشمال التركى الأيام الماضية فى سحق المعارضة التركية فى الداخل التركى.

 

وأوضحت القناة، أن رجب طيب أردوغان شن حملة غير مسبوقة لسحق الأراء المعارضة سواء كان ذلك داخل وسائل الإعلام أو عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة .

وأشارت القناة فى تقريرها، إلى أن تلك الحملات القمعية فى تركيا طالت شخصيات حزبية وسياسية وصحفيين مستقلين .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة