خالد صلاح

خبراء الكرة يتحدثون عن السقوط الثانى للفراعنة فى تصفيات الكان.. إكرامى: الحمد لله إننا رجعنا بنقطة.. محمد عمارة: جهاز البدرى أصابه الخمول.. وطارق العشرى: تغيير الجلد ضرورة والجماهير تطمح فى الأداء البرشلونى

الأربعاء، 20 نوفمبر 2019 06:00 ص
خبراء الكرة يتحدثون عن السقوط الثانى للفراعنة فى تصفيات الكان.. إكرامى: الحمد لله إننا رجعنا بنقطة.. محمد عمارة: جهاز البدرى أصابه الخمول.. وطارق العشرى: تغيير الجلد ضرورة والجماهير تطمح فى الأداء البرشلونى منتخب مصر
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نقطتان جديدتان فقدهما منتخب الفراعنة فى مجموعته بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية الكاميرون 2021، بعد التعادل مع جزر القمر سلبيا، فى مسلسل إخفاقات متتالية منذ الخروج من كأس أمم أفريقيا 2019 التى أقيمت بمصر، بعد الخسارة فى دور الـ 16 أمام جنوب أفريقيا.

ورغم التغييرات الفنية التى حدثت على مدار الفترة الماضية إلا أن المنتخب الوطنى لم يقدم جديداً داخل الملعب، بل تراجع مستواه ليتعادل على أرضه أمام منتخب كينيا فى انطلاق التصفيات بنتيجة 1/1، ثم سلبياً مع جزر القمر ليستقر به الحال فى المركز الثالث بمجموعته.

خبراء الكرة تحدثوا لليوم السابع عن تقييمهم لأداء المنتخب فى الفترة الماضية، وروشتة تصحيح المسار فى السطور التالية:

محمد عمارة: جهاز البدرى أصابه الخمول واللاعبون دون المستوى

أكد محمد عمارة، نجم النادى الأهلى الأسبق، أن الأداء كان ضعيفاً وغير مقنع، مضيفا: "الأداء ضعيف وغير مقنع، اللاعبون دون المستوى ولم يكونوا على قدر المسئولية، والجهاز الفنى أيضا أصابه الخمول، يجب تدارك الأخطاء سريعاً قبل تأزم الوضع أكثر من ذلك".

وأكد عمارة: "الحل العاجل أمامنا هو تصعيد المنتخب الأولمبى بالكامل والإبقاء على ست عناصر فقط من المنتخب الأول وهم: محمد صلاح، محمد الشناوى، أحمد فتحى، محمد هانى، طارق حامد وتريزجيه".

وعن الجهاز الفنى للمنتخب أكد عمارة أنه يجب الإبقاء على حسام البدرى فى هذه المرحلة للحفاظ على الاستقرار الفنى، رغم تراجع الأداء والمستوى.

طارق العشرى: نتيجة سلبية والمنتخب لازم يغير جلده

قال طارق العشرى إن تغيير الجلد بات ضرورة قصوى للعبور من الأزمة الحالية، ومضيفا: "النتيجة سلبية بالتأكيد، نحن فى مرحلة تحتاج إلى تغيير الجلد، والطبيعى أن يتم تصعيد المنتخب الأولمبى بعد الانتهاء من أمم أفريقيا للشباب إلى المنتخب الأول، ولا يوجد أفضل من شباب الفراعنة بعد ما قدموه فى أمم أفريقيا".

وأضاف مدرب حرس الحدود: الشعب المصرى طموح للغاية عايز يشوف الأداء "البرشلوني"، لكن البدرى لم يحصل على فرصته الكاملة فى تدريب الفراعنة حتى الآن، ويجب منحه الفرصة للحكم عليه بمنطقية، وبعد تجديد الجلد بالمنتخب الأولمبى سيكون قادراً على الاستمرارية فى تمثيل مصر على الأقل لمدة 10 سنوات.

إكرامى: الحمد لله إننا رجعنا بنقطة التعادل

أكد إكرامى الشحات، حارس مرمى النادى الأهلى ومنتخب مصر الأسبق، أن التعادل بين مصر وجزر القمر كان بطعم الفوز للفراعنة الذين كانوا قريبين من الخسارة، مضيفا: تعادل منتخبنا مع جزر القمر بطعم الفوز وكنا أقرب للخسارة".

وأضاف إكرامى: "لا أؤيد الرأى الداعى إلى تصعيد لاعبى المنتخب الأولمبى لخوض مباريات التصفيات بدلاً من المنتخب الأول، هناك لاعبون مميزون سيكونون محور دعم للمنتخب الأول بالتأكيد، لكن تصعيد المنتخب بالكامل صعب، خاصة أنه يضم عناصر صغيرة ما زالت لا تتحمل ضغط الجماهير والإخفاقات التى حققها المنتخب الأول".

واستطرد وحش أفريقيا: أستطيع أن أؤكد أن المنتخب الأول قادر على حسم تأشيرة التأهل إلى أمم أفريقيا مع مجموعته السهلة، ولكن يجب على الجهاز الفنى واللاعبين أن يعيدوا ترتيب الأوراق من أجل تخطى الظروف الصعبة التى وضعوا أنفسهم فيها.

وعن أبرز العناصر المرشحة إلى الانضمام للمنتخب الأول قال إكرامى إن هناك العديد من العناصر الواعدة، وفى مقدمتهم مصطفى محمد، أبو الفتوح، رمضان صبحى وعمار حمدى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة