خالد صلاح

صاحبة ميداليات بطولة العالم للمكفوفين: ثقتى فى الله منحنى الفوز بالميداليات

الأربعاء، 20 نوفمبر 2019 07:35 م
صاحبة ميداليات بطولة العالم للمكفوفين: ثقتى فى الله منحنى الفوز بالميداليات الطالبة الفائزة
كفر الشيخ – محمد سليمان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت أيه محمد حمادة، الطالبة بالصف الثانى الإعدادى بمدرسية النور للمكفوفين بكفر الشيخ، والحاصلة على 8 ميداليات فى بطولة العالم للمكفوفين " 6 ذهب ، وميدالية فضة وميدالية برونزية"، إنها تقطن قرية الكفر الجديد التابعة لمركز  كفر الشيخ، ووالدها يعمل فلاحاً ووالدتها ربة منزل، ولديها شقيقين شيماء 17 سنة فى الصف الثالث الثانوى التجارى، والسيد 15 سنة، كان طالبا فى المعهد الأزهرى لم يكمل تعليمه حتى الصف السادس الإبتدائى، وهى الوحيدة التى وُلدت كفيفة فى أسرتها.

وأضافت أيه حمادة لـ " اليوم السابع"، لم تشارك فى حياتها إلا فى مسابقتين فقط، الأولى على مستوى مصر وحصلت على الميدالية الذهبية بمجموع رفع 220 كيلو، أما المرة الثانية فى حياتها والأولى على مستوى العالم هذه المرة والتى حصلت على الـ8 ميداليات ، مؤكدة أن ثقتها فى الله وفى نفسها وفى مدربيها ، وحب الناس، دفعتتها للفوز بالميدليات.

وأكدت أيه حمادة أن مشاركتها كانت بعد اتصال تليفونى من الكابتن خالد عباده بمديرة مدرستها هناء محمود،عن إمكانية وجود طالبة تشارك في المسابقة، فرشحتها بعد تشجيع الدكتورة بثينة كشك ،وكيل وزارة التربية والتعليم لها، وبالفعل سافرت للقاهرة وانضمت للفريق الفني ومدربيها المكون من الدكتور أحمد عوين، المدير الفني، والدكتور خالد عباده، مدرب، والكابتن أحمد ابو الوفا، وشيماء أبو الحسن، وحسن صيام.

وقالت أيه حماده ، إنها شاركت في الثلاث مسابقات مابين "اسكوت وبنشت وسحب "، مؤكدة أن والدتها وتشجيعها ومعاملتها لها ،هي سر تفوققها، فهي التي تنتقل معها في كل مكان تتوجه إليها ،فتجدها بمدرسة النور للمكوفين بكفر الشيخ لإستلامها ومرافقتها لمنزلهم بقرية الكفر الجديد، وهي التي ترافقها للمدرسة يوم الأحد من كل أسبوع، فهي سر قوتها وثقتها بنفسها .

وأكدت أيه حمادة أن والدتهال فرحت كثيراً بما حققته من ميداليات، وقالت لها "فرحتيني ربنا يفرحك ويسعدك ويدخلك جنته ويرضى عنك يابنتي الف مبروك وربنا يعلي اسمك كمان وكمان،، مشيرة إلى أن تواصل الدكتورة بثينة كشك، وكيل الوزارة، ومديرة المدرسة والمعلمين شجعوها على المشاركة.

وقالت أيه، إنها تؤكد للمكفوفين أن بداخلهم طاقة لاتوجد لدى نظرائهم من المبصرين، ولابد من استغلالها في كل ماهو مفيد، وعليهم عدم اليأس ،ومن لديه طاقة وموهبه لابد من اظهارها، وأنها تقدم شكر خاص للدكتورة بثينة كشك وكيسل الوزارة وتتمنى عند تكريمها أن يكون برفقتها المدير الفني ومدربيها ،لأنها ستشعر بالسعادة والفخر بوجودهم.

وأكدت الدكتورة بثينة كشك، وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، أنها فخورة بأيه وكل الطلاب والطالبات ذوي الإحتياجات الخاصة الذين يشرفوا تعليم كفر الشيخ بحصولهم على جوائز على مستوى الجمهورية ، وكان ختامهما مسك بحصول أيه محمد حماده على 8 ميداليات في بطولة العالم لرفع الاثقال للمكفوفين برغم مشاركتها الأولى على مستوى العالم.

وأضافت وكيل الوزارة أن ماحققه طلاب وطالبات كفر الشيخ من ذوي الاحتياجات الخاصة بـ 25 ميدالية على مستوى الجمهورية وما حققته ايه نتيجة تشجيع أولياء أمورهم، فهم من يستحق التكريم ،لأنهم وقفوا خلف أنجالهم يشجعونهم، فحققوا مالم يحققع غيره من المبصرين .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة