خالد صلاح

مايكل بلومبرج: غيابى عن سباق الانتخابات الأمريكية يعنى فوز ترامب بولاية ثانية

الأربعاء، 27 نوفمبر 2019 01:40 م
مايكل بلومبرج: غيابى عن سباق الانتخابات الأمريكية يعنى فوز ترامب بولاية ثانية مايكل بلومبرج
كتبت:نهال طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الملياردير الديمقراطى، عمدة نيويورك السابق مايكل بلومبرج المرشح المحتمل لـ الانتخابات الأمريكية 2020، أن غيابه عن السباق الانتخابى يعنى فوز الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بولاية رئاسية ثانية.

 

وأطلق بلومبرج حملته الانتخابية أمس الأول الاثنين، وقال بحسب ما نشرته شبكة سى أن إن، اليوم الأربعاء أنه يتطلع إلى "هزيمة ترامب"، مؤكدا انه رجل أفعال وليس أقوال.

 

واستعرض بلومبرج ملامح حملته الانتخابية واستراتيجيتها، قائلًا إنه سيحرص على هزيمة ترامب عبر جولات قصيرة وسريعة لمقاطعة نورفولك التى تضم قاعدة بحرية، للفت الانتباه إلى رحيل وزير البحرية ريتشارد سبنسر الذى أشار فى خطاب استقالته أن ترامب يعرقل "المبدأ الأساسى للنظام الجيد والانضباط" للجيش الأمريكي.

 

وقال بلومبرج : "أعرف ما يلزم للتغلب على ترامب لأننى لدى بالفعل. وسأفعل ذلك مرة أخرى." وتحدث عن كيفية استخدام ثروته الشخصية لتمويل الجهود الديمقراطية للسيطرة على فوضى انتشار الأسلحة وأزمات المناخ.

 

وعندما سئل فى وقت لاحق عن وجهة نظره فى لمستقبل الديمقراطية فى البلاد، وقال بلومبرج: "علينا أن نفعل شيئًا بشأن دونالد ترامب.. وأنا أعرف ما يتطلبه الأمر حيث هزمه من قبل أكثر من مرة"، مشيرا انه على دراية بما تحتاجه الولايات المتحدة وهو ما سيركز عليه.

 

وبحسب التقرير أدى إعلان بلومبيرج إلى جعل خصومه يتهمونه بمحاولة شراء العملية الانتخابية حيث أنفق ما لا يقل عن 37 مليون دولار من الإعلانات التليفزيونية فى خلال أسبوعين فقط.

 

واتهم المرشح المحتمل، ومنافس بلومبرج داخل الحزب الديمقراطى فى كلمة له بولاية نيو هامبشاير: "بلومبرج، قرر استخدام جزء من مبلغ 55 مليار دولار له ليس لشراء يخت، لا لشراء منزل آخر، وليس لشراء سيارة فاخرة، ولكن لشراء حكومة الولايات المتحدة ".

 

كما انتقدت السناتور إليزابيث وارن من ولاية ماساتشوستس يوم الاثنين بلومبرج فى حملة انتخابية فى ولاية أيوا لنفس السبب.

وبحسب التقرير دعم الملياردير 15 مرشحًا ديموقراطيًا فى انتخابات الولاية هذا العام وفقًا لحملة بلومبرج وأنفقت Everytown for Gun Safety، وهى مجموعة لمراقبة الأسلحة مدعومة من الملياردير الامريكى 2.5 مليون دولار على هؤلاء المرشحين فى الفترة التى تسبق الانتخابات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة