خالد صلاح

أعراض التهاب الأذن الوسطى.. منها تغييرات فى مستوى السمع

الثلاثاء، 05 نوفمبر 2019 03:00 ص
أعراض التهاب الأذن الوسطى.. منها تغييرات فى مستوى السمع  التهاب الأذن
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التهابات الأذن من الأمراض الشائعة بين كثير من الناس، وهى أكثر شيوعاً بين الأطفال، فى هذا التقرير نتعرف على اعراض التهاب الاذن الوسطى، وفقاً لموقع "Medical news today".

اعراض التهاب الاذن
اعراض التهاب الاذن

أعراض التهاب الاذن
 

الأذن هي جزء معقد من الجسم، يتكون من عدة غرف مختلفة، والتهابات الأذن يمكن أن تصيب أي من هذه الغرف وتتسبب في أعراض مختلفة، قد تشمل أعراض التهاب الأذن تغيرات فى السمع والدوخة والألم.

تُعرف الأجزاء الثلاثة الرئيسية من الأذن باسم الأذن الداخلية والمتوسطة والخارجية.

العدوى هي الأكثر شيوعا في الأذن الوسطى والأذن الخارجية، وتعد التهابات الأذن الداخلية أقل تواترًا وفي بعض الأحيان علامة على حالة أخرى كامنة.

تختلف أعراض التهابات الأذن عند البالغين حسب مكان الالتهاب ويمكن أن تشمل:

-التهاب وألم.

- تغييرات فى السمع.

-غثيان.

-قيء.

-دوخة.

-حمى.

-صداع الرأس.

-تورم الأذن.

اعراض التهاب الأذن الوسطى
 

الأذن الوسطى هي المنطقة خلف طبلة الأذن مباشرة، عادةً ما تحدث التهابات الأذن الوسطى عندما تتواجد بكتيريا أو فيروسات من الفم والعينين وممرات الأنف خلف طبلة الأذن، والنتيجة هي الألم والشعور بانسداد الأذن.

قد يواجه بعض الأشخاص مشكلة في السمع، لأن طبلة الأذن الملتهبة ليست حساسة للصوت كما يجب أن تكون.

هناك أيضًا تراكم للسوائل أو القيح خلف طبلة الأذن، مما قد يجعل السمع أكثر صعوبة، قد تشعر كما لو أن الأذن المصابة تحت الماء.

إذا كانت طبلة الأذن تمزقت بسبب ضغط من العدوى، فقد يحدث تصريف السائل من الأذن.

يمكن أن تصاحب الحمى والتعب العام التهاب الأذن الوسطى.

اعراض التهاب الاذن الوسطى
 التهاب الاذن الوسطى

أسباب التهاب الاذن الوسطى
 

قد تكون التهابات الأذن ناجمة عن فيروسات أو بكتيريا، وهي أكثر شيوعًا لدى الأشخاص المصابين بضعف في جهاز المناعة.

تحدث التهابات الأذن عند البالغين عادةً بسبب الجراثيم ، مثل الفيروسات أو الفطريات أو البكتيريا، غالبًا ما تحدد الطريقة التي يصاب بها الشخص نوع العدوى التي يصاب بها.

-نزلات البرد والانفلونزا والحساسية يمكن أن تؤدي إلى التهابات الأذن الوسطى.

-يمكن أن تؤدي مشاكل الجهاز التنفسي العلوي الأخرى ، مثل التهاب الجيوب الأنفية أو التهاب الحلق ، إلى التهابات الأذن الوسطى.

-التدخين أو التدخين السلبى قد يجعلك أكثر عرضة للإصابة بالتهابات الأذن الوسطى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة