خالد صلاح

أمراض القلب تمثل 31 ٪ من جميع الوفيات فى أنحاء العالم كل عام

الثلاثاء، 05 نوفمبر 2019 02:30 م
أمراض القلب تمثل 31 ٪ من جميع الوفيات فى أنحاء العالم كل عام أرشيفية
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
تسبب أمراض القلب ما يقدر بنحو 31 ٪ من جميع الوفيات في جميع أنحاء العالم كل عام، وفي حين أن هذه الحالة غالباً ما تكون مرتبطة بالبالغين الأكبر سناً ، إلا أن عدم النشاط لدى الأطفال وانخفاض مستويات اللياقة البدنية يعني أن عوامل الخطر المرتبطة بأمراض القلب أكثر شيوعًا بين المراهقين مما يعتقد معظم الناس.
 
ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى "HealthDayNews"، وجدت الأبحاث أن الشباب من ذوي الدخل المنخفض من المرجح أن يكونوا غير لائقين ولديهم تاريخ عائلي من السمنة ، مما يزيد من احتمال الإصابة بأمراض القلب في وقت لاحق من الحياة. 
 
ومع ذلك، يمكن الوقاية من معظم حالات الإصابة بأمراض القلب عن طريق إدارة عوامل الخطر هذه، وتطوير عادات صحية في سن المراهقة قد يكون وسيلة لضمان صحة القلب في وقت لاحق من الحياة.
 
ولتأكيد نتائج الدراسة، قام الباحثون بتحليل بيانات أكثر من 234 مراهقًا تتراوح أعمارهم بين 13 و 14 عامًا من سبع مدارس ثانوية في جنوب ويلز، وكان هذا جزءًا من دراسة أكبر تتناول النشاط البدني للشباب من الأسر ذات الدخل المنخفض.
 
الأسباب الرئيسية لمشاكل القلب هي الشرايين الضيقة وارتفاع ضغط الدم وأنماط الحياة المستقرة وزيادة الوزن.
 
ووجد الدراسة أن المراهقين الذين يذهبون إلى المدارس في المناطق المحرومة يعانون أصلاً من الشرايين الضيقة بسبب الدهون في سن المراهقة المبكرة مقارنة بالتلاميذ الملتحقين بالمدارس في المناطق الأقل حرمانًا. 
 
ويمكن أن يرجع ذلك إلى الخيارات الغذائية المقدمة في المدرسة (منخفضة التكلفة والمعالجة والأعلى في الملح والدهون) ، وزيادة التعرض للتدخين ووقت أقل في ممارسة الرياضة.
 
وأضاف الباحثون ان تصلب الشرايين هو عامل رئيسي في الإصابة بأمراض القلب ، لأن الشرايين الأكثر صلابة تجعل تدفق الدم أكثر صعوبة، وقد تتشكل الجلطات أيضًا في الشرايين الضيقة.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة