خالد صلاح

التأمين الصحى بالغربية: نقدم خدمات لـ3 ملايين مواطن.. ولا توجد قوائم انتظار

الأربعاء، 06 نوفمبر 2019 06:30 ص
التأمين الصحى بالغربية: نقدم خدمات لـ3 ملايين مواطن.. ولا توجد قوائم انتظار الدكتور رائف يوسف مدير إدارة التأمين الصحى بالغربية
الغربية - محمد طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الدكتور رائف يوسف، مدير إدارة التأمين الصحي بالغربية، أن التأمين الصحى بالغربية يُقدم خدماته إلى ما يقرب من 3 ملايين مواطن بالغربية، إلى جانب تقديم الخدمات التى يتميز بها للمحافظات المجاورة التى لا تتوفر بها هذه الخدمات.

وأضاف يوسف، فى تصريحات خاصة، نعالج 60% من سكان الغربية أى ما يعادل 3 ملايين نسمة، من مختلف أطياف المجتمع ما بين "موظفين وطلبة وقوى عامل وأرامل ومرأة معيلة"، وذلك من خلال 23 عيادة موزعة على 8 مراكز هى إجمالى مراكز المحافظة، منها 10 عيادات شاملة للطلبة الصغار، أما الكبار فتعاملون مع 13 عيادة شاملة، بحيث يتواجد فى كل مركز عيادة شاملة للكبار بالإضافة إلى وحدة للصغار، فيما عدا المحلة بها 3 عيادات للكبار لأنها اكثر المدن بعد طنطا من حيث عدد السكان، وكذلك 3 مستشفيات "مبرة المحلة ومبرة طنطا للأم والطفل والمجمع الطبى التخصصى" ويعد المجمع الطبى أحد أفضل المستشفيات فى مصر، ومن ضمن أفضل 13 مستشفى المصنفين للتأمين الصحى على مستوى الجمهورية .

وأوضح أننا متعاقدون مع جميع المستشفيات العامة، وندفع تكاليف علاج كل المنتفعين من التأمين الصحى، حال تلقيهم العلاج فى هذه المستشفيات كما اننا نحول بعض الحالات لبعض المستشفيات الأخرى المتخصصة، ونتحمل التكاليف ضمن منظومة التأمين الصحي، وفى حالات الطوارئ نسمح لجميع المنتفعين بالعلاج فى أى مستشفى قريب منه ونتحمل التكاليف أيضًا.

وأشار مدير التأمين الصحى بالغربية، إلى أنه جارى تطوير مستشفى المجمع الطبى، لتكون على افضل ما يكون فسيزيد القدرة الاستيعابية والفنية فيها، من 220 سريرا إلى 400 سرير، وهى من المستشفيات المنوط بها إجراء عمليات كبرى كالقلب المفتوح والقسطرة وما شابه، وسيتم الانتهاء من التطوير بنهاية العام الجارى لتكون مفخرة للمحافظة، وتنافس كبرى المستشفيات الخاصة والعامة، فهى مستشفى بها كل التخصصات، ويستعين بها الكثير من المحافظات فى بعض التخصصات غير المتواجدة بها.

وأضاف أن التأمين الصحى بالغربية، يقوم بعمليات قسطرة للقلب وجراحة مخ وأعصاب، ولديه غرف عنايات مركزة فائقة ومتوسطة، وكذلك 3 مراكز غسيل كلوى فى المجمع والمستشفيات، ونسمح لجميع المحافظات وجميع المواطنين بتلقى الخدمة خاصة فى المجمع الطبى، كما أنه يوجد به قسم اقتصادى يسمح للجميع باستخدامها.

كما يوجد قسم للكيماوى بمبرة المحلة، ولدينا كل الإمكانيات، موضحا أن المواطنين يتسابقون فى دخول المجمع الطبى بطنطا، ولكن لدينا طاقة استيعابية محددة، وذلك لأنه الأفضل ليس فى الغربية فقط بل على مستوى الجمهورية، ولدينا خدمات متميزة فى جميع المستشفيات التابعة للتأمين الصحى، والعيادات واللجان المتخصصة.

وعن التكدس فى العيادات الفرعية بالمراكز والمدن قال يوسف، إن التكدس ناتج من المواطنين وليس منا فحرص المواطنين المترددين على الحضور مبكرًا هو السبب الأكبر، لأن موعد الطبيب معروف ومعلن فتجد المواطن متواجد من التاسعة فى حين أن موعد الطبيب موعده 11 ظهرًا ومواعيده محددة ومعلنة للجميع، ولكن إصرار المترددين على الحضور المبكر لضمان الدور هو جوهر الأزمة.

واستطرد قائلًا: إن العيادات الكبرى كعيادة على بن أبى طالب بطنطا، هى عيادة كبيرة جدًا والمشكلة ليست فى المترددين فقط بل فى مرافقيهم أيضًا، والعيادة تستقبل من 2000 إلى 3 آلاف متردد يوميًا، كما أن لهذه العيادة تحديدًا صفة خاصة، حيث يتواجد بها لجان غير متوفرة تخصصاتها فى عيادات أخرى فيتردد عليها المستفيدين الذين لا تتواجد بعياداتهم فى مدنهم هذه التخصصات.

وأضاف أنه مؤخرًا جرى نقل مكتب خدمة العملاء من مستشفى المجمع الطبى إلى عيادة على بن أبى طالب، مما أدى الى تكدس أيضا أكبر لأن العيادة كبيرة من الأساس ونقل المكتب لها زاد من أعمالها.

وأعلن مدير تأمين صحى الغربية، أنه قريبًا سيتم افتتاح مكتب لخدمة العملاء وسيكون دور كامل على اعلى مستوى وسيكون مميكن، وسيتم التعامل بطرق حديثة والدورة المستندية ستكون خلال 10 دقائق وسيحصل المتردد عليه على خدمة أكثر من ممتازة وبدقة متناهية، وبالتالى ستنتهى أغلب طوابير الزحام خاصة فى الإجراءات.

وأكد: تستقبل مستشفيات التأمين الصحى الثلاث بالغربية حالات الطوارئ حال حدوثهما وتقدم كامل الخدمة الطبية لأن هذا هو الدور الرئيسى للطب بوجه عام وليس التأمين الصحى فقط، كما نسمح باستقبال حالات غير مشتركة بالتأمين فى الأقسام الاقتصادية بالمستشفيات.

وعن نقص التمريض، أكد مدير تأمين صحى الغربية، أنه ناتج لوجود عمل شاق فى قطاع التمريض داخل التأمين الصحى، مما يؤدى إلى الهروب من العمل لدينا فى التأمين الصحى، ويسعون إلى العمل فى أماكن أخرى أقل عملًا.

واعترف مدير التأمين الصحى بالغربية، بوجود عجز فى الزائرات الصحيات ولكنه أكد وجودها فى الحضر "المدن " فقط، مؤكدًا أنه يحاول تقديم الخدمة كما ينبغى أن تكون فى مجال الزائرات الصحيات بالمدارس فى القرى والحضر، عن طريق ندبهم ونقلهم من أماكن إلى أخرى على أن يراعى أماكن ومحل إقامتهم عن طريق الاستعاضة والندب كل 3 شهور، ليتم إعادة الانتدابيات وعمل انتدابيات أخرى بالتناوب، مع مراعاة السن واعتبارات أخرى منها الحالة الصحية.

وعن قوائم الانتظار لإجراء العمليات، قال يوسف، لا يوجد قوائم انتظار لدينا فبمجرد الكشف على الحالة يتم تحديد موعد العملية الجراحية فى موعد أقصاه أسبوع واحد فقط، وذلك لشراء المستلزمات الطبية اللازمة الجراحات مثل العظام وتركيب دعامات القلب .

وأكد مدير التأمين الصحى بالغربية، أن نقص الأدوية انتهى منذ زمن بعيد ولكننا نتعامل مع الاسم العلمى أو المادة الفعالة للعقار دون النظر لاسم الشركة أو الاسم التجارى، كما أننا متعاقدون مع بعض الصيدليات التى استوفت الشروط المعلنة لتصرف العلاج اللازم للمنتفعين التأمين الصحى حال عدم توفره بصيدليات التأمين، فى بعض الأوقات وليست مطلقة، ولكنها تيسيرًا على المنتفعين يتم تحرير تذكرة صرف للأدوية من الصيدليات المُتعاقدة .

وفى نهاية اللقاء، أكد يوسف ان التأمين الصحى يقدم خدمة عالية الجودة فى محافظة الغربية، ونحرص دائمًا على تقديم الخدمة كما ينبغى، معبرًا عن فخره أن بعض خدماته غير متوفرة فى المستشفيات الخاصة، مؤكدًا أن افتتاح المجمع الطبى فى العام الجديد سيعتبر نقلة طبية كبيرة للمحافظة متمنيًا للجميع الصحة والعافية ولمصرنا مزيدًا من الرخاء والنماء والاستقرار.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

شريف ابراهيم رزق

الى الأمام دائما ..

الف مبروك يادكتور على المنصب العالى وربنا يوفقك فى كل خطواتك ونسمع دائما عنكم كل خير .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة