خالد صلاح

سيناتور كولمبى: جثث الأطفال وصلت ممزقة وتم إهانتهم بعد تقديمهم كمجرمين

الخميس، 07 نوفمبر 2019 06:00 م
سيناتور كولمبى: جثث الأطفال وصلت ممزقة وتم إهانتهم بعد تقديمهم كمجرمين الأوضاع فى كولومبيا
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف السناتور الكولومبى روى باريراس ، فى نقاش دار فى مجلس النواب عن مقتل 8 قاصرين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عاما، فى قصف للجيش ضد جماعات إجرامية منشقة عن منظمة فارك الإرهابية، وهذا الحادث وقع فى أغسطس الماضى فى مقاطعة كاكيتا. حسبما قالت قناة "تيلى سور" الفنزويلية.

وأشارت القناة إلى أنه تم قبول استقالة وزير الدفاع الكولمبى جييرمو بوتيرو، من منصبه، اليوم الخميس، على خلفية الكشف عن مقتل 8 أطفال فى غارة جوية، بسبب افتقاره إلى الشفافية فى الإبلاغ عن معلومات حول الوفيات فى التفجيرات.

وقال باريراس "هؤلاء الأطفال تم إهانتهم من خلال تقديمهم كمجرمين".مشيرا إلى أن ثلاث جثث آخرى وصلت ممزقة لدرجة أنه لم يمكن تحديد هويتها ، وأحدهم وصل قطعة واحدة فقط جزء من الصدر مع الساعد الأيمن.

وأوضح مكتب المدعى العام أمس الأربعاء أن ثمانية أطفال قتلوا فى التفجير ، وتوفى سبعة أشخاص بالغين وجثتان مجهولتان".

وأشارت القناة إلى أن هذا الحادث ليس الخطأ الأول الذى وقع فيه وزير الدفاع الكولومبى، حيث قدم باريراس إلى مجلس الشيوخ حالتين من هذا النوع منذ بداية 2019 والتى منها قضية فلور ترومبيتا، المدافع عن حقوق الإنسان والذى قتل فى مدينة كورينتو ، مقاطعة كاوكا، بعد أن زعم الجيش احتجازه، وتم الكشف عن ذلك بعد ظهور جثته فى وقت لاحق فى محيط منزل جدته.

وأظهر تقرير الطب الشرعى أن الضحية تلقى طلقتين فى الظهر وأخرى فى الذراع ، وبالتالى فقد كان يعمل أثناء إطلاق النار عليه ، مما أثار الشكوك حول نسخة المواجهة المزعومة.

 

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة