خالد صلاح

حبس موظفين بمستشفى قصر العينى فى واقعة سكب الزيت على مقاعد الانتظار

الجمعة، 08 نوفمبر 2019 05:40 م
حبس موظفين بمستشفى قصر العينى فى واقعة سكب الزيت على مقاعد الانتظار حبس - أرشيفية
كتب سليم على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قررت نيابة مصر القديمة الجزئية حبس موظفين 4 أيام على ذمة التحقيقات، فى واقعة  سكب موظفين بالأمن "زيت" على مقاعد انتظار المرضى بمستشفى قصر العيني لمنعهم من الانتظار. 
 
يُذكر أنَّ موظف الأمن الأول المقبوض عليه والذي ظهر فى مقطع مصور ألقى زيت على مقاعد الانتظار بالمستشفى، وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لما فعله الموظف والذى تسبب فى حدوث زحام شديد وجلوس المرضى على الأرض. 
 
واعترف المتهم خلال تحقيقات النيابة أنه يعمل موظفا بالأمن الإدارى بقسم النساء والتوليد بالمستشفى، ويوم الواقعة شهد تزاحما كبيرا بين المواطنين بعضهم مرضى وبعضهم من الأهالى، وعندما طلب منهم الانصراف خاصة عقب دخول كثير منهم لتوقيع الكشف والزيارة، فرفضوا الانصراف ونشبت بينهم مشاجرة كبيرة.
 
وأشار إلى أنه وجد جركن زيت سيارة موجود على الأرض كان شخص استخدمه وتركه وقام بسكبه على أماكن الانتظار لإجبارهم على الانصراف، ولكن هناك من قام بشكوته لمكتب الأمن وصمم على تحرير محضر، كما قام الكثير بتصوير المقاعد ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وأكد المتهم أنه تصرف بناءً على تعليمات من رؤسائه بمنع الانتظار ومنع أى أحد من الجلوس؛ لذلك تستمع النيابة حاليًا لأقوال أحمد قناوى مشرف الوردية، وموظف آخر حول واقعة التعليمات بمنع الجلوس على مقاعد الاستراحة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة