خالد صلاح

س وج.. من يدير المملكة المتحدة وشئونها خلال الانتخابات؟

الجمعة، 08 نوفمبر 2019 07:26 م
س وج.. من يدير المملكة المتحدة وشئونها خلال الانتخابات؟
كتبت: نهال طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حالة من الجدل والترقب تشهدها دوائر السياسة فى المملكة المتحدة ، بعد تحديد موعد الانتخابات المرتقبة 12 ديسمبر المقبل.

وكان رئيس الوزراء البريطانى بوريس جونسون قد التقي الملكة إليزابيث وقدم لها منتصف الأسبوع الجاري طلباً لحل البرلمان والبدء فى اجراء الانتخابات ، ليبدأ بعد ذلك حملته الانتخابية ضمن حزبه حزب المحافظين.. ولكن من يدير شئون البلاد فى تلك الفترة ، وكيف تسير الحياة فى تلك الفترة السابقة للانتخابات المرتقبة.. فى السطور التالية ، تجيب هيئة الإذاعة البريطانية بى بى سي على تلك الأسئلة .


ما هو الوضع القانونى للبرلمان والحكومة فى الوقت الحالي ؟

تصبح جميع مقاعد مجلس العموم فى حكم الشاغرة عند البدء في العملية الانتخابية ويصبح الاعضاء من ضمن الجمهور وجموع المواطنين مرة اخري، ولكن من اساسيات المملكة أن يكون هناك حكومة في كل الأوقات للتعامل مع الظروف الطارئة لذلك يظل رئيس الوزراء واعضاء الحكومة قائمين بأعمالهم لحين انتهاء الانتخابات

ما هي الصلاحيات التي يتمتع بها الوزراء خلال الانتخابات ؟

ويسمح للأشخاص المسئولين عن الدوائر الحكومية مثل الدفاع والصحة القيام بالمهام الاساسية العاجلة فقط والمعاملات اليومية التي يتطلبها العمل وهذا لا يمنع من قيام الحملات الانتخابية بالتزامن مع قيامهم بالأعمال الموكلة إليهم، وإذا تطلب الأمر أخذ قرار عاجل فيجب مناقشته مع حزب المعارضة الرئيسي أولا.

وتتخذ هذه التدابير للتأكد من ان الحكومات لا تستخدم اموال دافعي الضرائب في الحملات الانتخابية.

 

كيف يتم تطبيق القانون فى ظل تلك الحالة من الشغور بالمناصب ؟

الموظفين المدنيين هم الأشخاص الذين ينفذون قرارات الحكومة ويستمروا في إدارة شئون البلاد خلال فترة الانتخابات والقيام بوظائف مثل إدارة السجون وإصدار التراخيص وغيرها من المعاملات الحكومية.

 

ماذا يحدث للنواب خلال الحملة ؟

خلال فترة الانتخابات، لا يوجد نواب حيث يلغى هذا اللقب وما يترتب عليه لأي من الافراد.

 

ويتم ازالة السير الذاتية لهم من موقع البرلمان ويمنعوا من استخدام المكاتب وحتى البريد الالكتروني الخاص بالبرلمان او أي شكل من اشكال الدعم المقدم للنواب.

ويتم السماح للمتنافسين في الانتخابات بالدخول الى المباني البرلمانية لجمع متعلقاتهم الشخصية حتى منتصف الليل لمدة 5 ايام عمل وهي المدة الرسمية للإغلاق البرلمان لإجراء الانتخابات، ثم تلغى التصاريح الامنية.

 

ماذا لو لم يفز أي حزب في الانتخابات؟

إذا لم يفز أي حزب بأكثر من نصف المقاعد تظل القيود الانتخابية قائمة ويستمر هذا الوضع حتى يتم التوصل لرئيس وزراء جديد

وهو ما حدث هذا في عام 2010، عندما ظل جوردون براون رئيسًا لحزب العمل لمدة خمسة أيام، بينما جرت مفاوضات الائتلاف بين المحافظين والديمقراطيين الأحرار.

 

ماذا يحدث للنواب بعد الانتخابات؟

عندما يعاد البرلمان فتح يؤدي جميع النواب اليمين الدستورية وقسم الولاء للملكة ويلي ذلك افتتاح الدولة للبرلمان، وهو احتفال يتضمن خطاب المملكة وتحدد الحكومة ما تريد تحقيقه خلال العام المقبل ويتم طرح محتويات خطاب الملكة للتصويت

 

ما مصير الذين لم يتم إعادة انتخابهم ؟

في حالة فشل إعادة انتخاب عضو سابق في البرلمان، ويتم إعطاؤهم خمسة أيام عمل لتصفية مكاتبهم. مع الحصول على "البطانة الفضية" وهي أن أعضاء البرلمان السابقين يحصلون على مكافأة نهاية الخدمة ويعتمد المبلغ على سنهم وطول المدة التي خدكوا فيها كنواب.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة