خالد صلاح

تأخير تطعيم الأنفلونزا يعرض حياة أطفال المدارس للخطر فى بريطانيا

السبت، 09 نوفمبر 2019 07:32 م
تأخير تطعيم الأنفلونزا يعرض حياة أطفال المدارس للخطر فى بريطانيا تطعيم الإنفلونزا يحمى أطفال المدارس
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت صحيفة "The sun " إن التأخير فى تطعيم الإنفلونزا سيؤدى إلى تعريض مليون طفل من أطفال المدارس للخطر، موضحة أن هناك مليون طفل من أطفال المدارس معرضون لخطر الإصابة بالإنفلونزا بسبب نقص اللقاحات الذي يهدد بزيادة الضغط على الصحة العامة البريطانية فى فصل الشتاء.

احمى اطفالك من الانفلونزا بالتطعيم
احمى اطفالك من الانفلونزا بالتطعيم

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم إخبار الأطباء العامين بتحديد أولوية الأطفال الأكثر تعرضًا للخطر مع بدء موسم الإنفلونزا، وألقى رؤساء الصحة باللوم على نقص اللقاحات فى الشركة المصنعة، وحذروا من أن ما يصل إلى مليون طفل يمكن أن يتركوا بدون حماية، بعد أن تم إيقاف ربع اللقاحات عن طريق اختبار المشاكل، موضحة أن الأطفال الضعفاء في الفئات المعرضة للخطر أولئك الذين يعانون من الربو على سبيل المثال، يحصلون على أول لقاحات الرش الأنفي، التالى فى الصف، سيكون الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عامين و3 سنوات، الأطفال المرضى يحصلون على الأولوية.

احمى طفلك من الانفلونزا بالتطعيم
احمى طفلك من الانفلونزا بالتطعيم

وقالت الدكتورة ماري رامزي، رئيسة قسم التحصين في الصحة العامة البريطانية، إنها تعمل لضمان حصول الأطفال على اللقاح فى أسرع وقت ممكن.

الانفلونزا
الانفلونزا

وأضاف: "نحن نعمل مع الشركات المنتجة للقاحات والصحة العامة البريطانية لضمان حصول جميع الأطفال المؤهلين على لقاح الإنفلونزا في أسرع وقت ممكن".

وسيتم إعطاء الأولوية للأطفال الذين يعانون من ظروف طبية أساسية تجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالإنفلونزا من قبل الأطباء أولاً.

وأضاف المسؤلون أنهم يأملون فى حل المشكلة مع نهاية شهر ديسمبر، قبل أن يصل موسم الإنفلونزا إلى ذروته، يأتى ذلك فى الوقت الذى يحذر فيه الخبراء من أن موسم الإنفلونزا المبكّر والحاد في نصف الكرة الجنوبي قد يكون علامة منذرة لموسم شديد البرودة.

وقال البروفيسور روبرت دينجوال، خبير الصحة العامة من جامعة نوتنجهام ترينت، لصحيفة صن أونلاين: "لقد مر الأستراليون بموسم إنفلونزا سيئ للغاية، وعلينا أن نتوقع ظهور نفس سلالة الإنفلونزا هنا فى وقت لاحق من هذا الشتاء، واللقاحات المتاحة يجب أن توفر حماية جيدة.

وحث جميع المؤهلين، خاصة أولئك الذين هم في الفئات المعرضة للخطر، كبار السن، والرضع، والنساء الحوامل، والأشخاص الذين يعانون من الأمراض الكامنة على ضمان حمايتهم من جراء الإصابة بفيروس الأنفلونزا.

وقالت هيئة الصحة العامة البريطانية إن التأخير يؤثر على تطعيم رذاذ الأنف الذى يعطى للأطفال، لكنه لا يؤثر على لقاح البالغين الذى يتم توفيره عن طريق الحقن.

وقال المسؤلون إن برنامج إنفلونزا البالغين قيد التنفيذ، وذكرت الصحة العامة فى إنجلترا جميع الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا، وغيرهم من الفئات المعرضة للخطر لضمان حصولهم على لقاحهم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة