خالد صلاح

"افريقيا في قلب البرلمان".. تفاصيل استقبال سفراء الكاميرون وروندا وكوت ديفوار

الأربعاء، 11 ديسمبر 2019 01:35 م
"افريقيا في قلب البرلمان".. تفاصيل استقبال سفراء الكاميرون وروندا وكوت ديفوار لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب
كتبت نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

في إطار الإهتمام بتعزيز العلاقات المصرية - الأفريقية، استقبلت لجنة الشؤون الافريقية بمجلس النواب برئاسة النائب طارق رضوان، علي مدار الأسبوع الجاري، 3 سفراء من الدول الإفريقية الشقيقة، للتنسيق وبحث سبل التعاون المشترك في كافة المجالات لاسيما علي المستوي البرلماني.

وفي هذا الصدد، نستعرض أبرز ما تضمنته اللقاءات الثلاث لتعزيز العلاقات المصرية الأفريقية:

- استقبلت اللجنة سفير جمهورية رواندا لدى القاهرة الفريد جاكوب كاليسا،وتناول اللقاء الذي شهده مجلس النواب بحث سبل تعزيز العلاقات بين مصر ورواندا في مختلف المجالات

- استقبلت اللجنة محمد لبرنغ، سفير دولة الكاميرون وعميد السلك الدبلوماسي الأفريقي، والذي أكد خلاله السفير على حسن استقباله بمجلس النواب المصري مؤكدا أن جمهورية الكاميرون تنظر إلى مصر كدولة شقيقة لما يربط البلدين بعلاقات تاريخية وثيقة، وإنه يسعي جاهدا في العمل علي تعميق العلاقات ما بين مصر والكاميرون لاسيما علي المستوي البرلماني حتي انه تحدث مع رئيس البرلمان لدي بلادة في شان إعداد زيارات متبادلة ما بين البلدين علي اعلي مستوي برلماني وهو رؤساء البرلمانات الوطنية.

 استقبلت اللجنة السفير تيموتي ازوان - سفير كوت ديفوار بالقاهرة، لدعم والتشاور في شأن العلاقات بين مصر كوت ديفوار، وبحث اللقاء سبل التعاون بين الدولتين في شتي المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، بالإضافة إلي  التشاور في شأن تدعيم العلاقات الدبلوماسية البرلمانية بين الدول الافريقية وبصفة خاصة ما بين مصر وكوت دي فوار 

وتأتي لقاءات اللجنة فى إطار سلسلة اللقاءات المتعددة خلال دور الانعقاد الخامس والأخير (الحالى) من الفصل التشريعى الأول، مع سفراء الدول الأفريقية، لدى مصر، وسفراء الدول الأجنبية المتهمين بالشأن الأفريقي من جانب، وأيضا مع الوزراء والمسئولين المتخصصين من جانب آخر، للوقوف على خططهم لتعزيز التوجه نحو القارة السمراء.

 

 

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة