خالد صلاح

دراسة أمريكية: النظام الغذائى الغنى بالكربوهيدرات والسكريات يسبب الأرق

الإثنين، 16 ديسمبر 2019 11:00 ص
دراسة أمريكية:  النظام الغذائى الغنى بالكربوهيدرات والسكريات يسبب الأرق الأرق وتأثير العادات الغذائية الخاطئة
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 كشفت دراسة حديثة أجريت على الإناث (من سن 50 وما فوق) أن بعض أجزاء النظام الغذائى تساهم على الأرجح فى اضطراب النوم.

ووفقًا لمؤسسة النوم الأمريكية، فإن ما يصل إلى 40٪ من الأشخاص بالولايات المتحدة يعانون من بعض أعراض الأرق بالعام، ولاحظ الباحثون هذا الأمر على النحو الواجب، حيث أشارت دراسات عديدة إلى أن الأرق ليس مجرد إزعاج خفيف، فقد يكون مرتبطًا بالفعل بالعديد من النتائج الصحية السلبية الأخرى.

وأفادت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها  (CDC)، بأن فترات النوم القصيرة، واضطرابات النوم ترتبط بمشاكل القلب والأوعية الدموية وأنها مصدر السكرى والاكتئاب، وذلك على سبيل المثال لا الحصر، ولهذا السبب، يبحث المتخصصون عن طرق لمنع أو علاج الأرق واضطرابات النوم الأخرى، بدءًا من البحث عن جميع الأسباب المحتملة.

ولفتت الدراسة الحالية، التى أجرتها كلية الأطباء والجراحين بجامعة كولومبيا فى مدينة نيويورك، إلى أن اتباع نظام غذائى غنى بالكربوهيدرات المكررة - خاصة السكريات المضافة - يرتبط بزيادة مخاطر الأرق، وأن هذا هو الحال على الأقل بين الإناث فى سن 50، وما فوق.

وأجرى الباحثون دراسة عن أى ارتباطات بين الوجبات الغذائية المختلفة واضطرابات النوم، ووجدوا صلة بين ارتفاع خطر الأرق واتباع نظام غذائى غنى بالكربوهيدرات المكررة، ويشمل ذلك الأطعمة التى تحتوى على السكريات المضافة والصودا والأرز الأبيض والخبز الأبيض.

وحذر الباحثون من أنه لم يتضح من تحليلهم ما إذا كان استهلاك الكربوهيدرات المكررة أدى إلى الأرق ، أو أن الأشخاص الذين عانوا من الأرق كانوا أكثر عرضة لاستهلاك الكربوهيدرات المكررة، خاصة الأطعمة السكرية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة